أحدث المقالات

Previous Next
ثورة يوليو 1952, ما لها وما عليها     فى 23 يوليو عام 1952, اى منذ 66 عاما, قام الجيش المصرى بثورة على نظام الحكم الملكى, واطاح بالحكومة والملك وقام بنفى الملك خارج مصر, وتولى الحكم لإصلاح ما أفسده نظام الحكم السابق بكل ما كان به من موبقات, ولأنى عاصرت تلك الثورة وكنت فى الحادية عشر من READ_MORE
ورتل القرأن ترتيلا فى مناقشة مع احد أصدقائى الاعزاء عن قراءة القرآن وبالطبع عن إعجابه بقراءة القرآن بالطريقة التى تسمى التجويد , دار النقاش حول مفهومى لقراءة القرآن كما امر الله به , رتل القرآن ترتيلا, ومع هذا الصديق وعدد اخر من اصدقائه الكرام, وبالطبع لم يتفق احد معى على ان الله لم READ_MORE
التاريخ الإسلامى وحقيقته التى ينبغى ان يعرفها الجميع                                                     التاريخ الإسلامى وحقيقته التى ينبغى ان يعرفها الجميع   التاريخ الإسلامى كما ينبغى ان نفهم من الجملة, هو الكتابه التاريخية او بمعنى اصح التأريخ, عن الإسلام لفترة محدودة او غير محدودة, عرض وذكر جميع الأحداث او بعضها مما يستطيع الكاتب او المؤلف ان يجمعها من مراجع موثوق بها عن READ_MORE
التماثيل،الأصنام والأوثان،الرِجزُ، الرُجزَ ما هو الفرق بين التمثال والصنم والوثن؟؟؟ لماذا ذكرت كلمة *الرِجز* في أغلب الآيات بكسر الراء، بينما ذكرت في سورة المدثر بضم الراء* الرُجزَ؟ُ الرِِجزُ تعريفاً هو قوة الخراب المسببة للدمار والموت, أو الألم والعذاب والمرض ،وقد يكون مادياً أو معنوياً. والرِجزُ لا يعني العذاب ، فقد ميز سبحانه بين الرجز READ_MORE
ليلة القدر, ما هى على وجه التحديد ليلة القدر, ما هى على وجه التحديد اولا, يقول عز وجل, سلام هى حتى مطلع الفجر, فما هو معنى السلام فى الآية؟ ثانيا, هل مطلع الفجر خاص بمكان واحد جغرافيا ؟ يعنى ممكن مثلا يكون هذا المكان فى قرية ما او مدينه ما فقط بحيث نراعى ان السلا م فد READ_MORE
وعلى الذين يطيقونه 2 -------------------------------------------------   READ_MORE
القمة العربية الإسلامية الأمريكية القمة العربية الإسلامية الأمريكية   تحت عنوان, القمة العربية الإسلامية الأمريكيه, نشرت جريده الأخبار التافهه, ورئيس تحريرها الغبى ياسر رزق, خبرا عن زيارة ترامب للسعوديه, وعنوان الخبر فى حد ذاته إن دل على شيئ فإنما يدل على غباء وسفاهة وعبط وتفاهه المحرر ورئيس التحرير, بل والقارئ الذى لا يعترض على READ_MORE
نقض قواعد مشروعية الإرهاب 3:آية السيف وقتال أهل الكتاب بسم الله الرحمن الرحيم: " قاتلوا الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَا بِالْيَوْمِ الْآخِرِ وَلَا يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَلَا يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حَتَّىٰ يُعْطُوا الْجِزْيَةَ عَن يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ (29)التوبة. هناك واقعان مختلفان متناقضان،واقع القرآن الكريم وحقائقه وتشريعاته،وواقع كتب التراث من أحاديث ومفسرين وتاريخ ،لا READ_MORE
تساؤلات من القرآن – 71 تساؤلات من القرآن –71   فى هذه الحلقة من التساؤلات, نبدأ من الآية رقم 243 من سورة البقرة: أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ خَرَجُواْ مِن دِيَارِهِمْ وَهُمْ أُلُوفٌ حَذَرَ الْمَوْتِ فَقَالَ لَهُمُ اللَّهُ مُوتُواْ ثُمَّ أَحْيَاهُمْ إِنَّ اللَّهَ لَذُو فَضْلٍ عَلَى النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَشْكُرُونَ تبدأ الأية بكلمة ( READ_MORE
مرتبة الوالدين في الحياتِ الدنيا بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين على أمور دنيانا والدَين.. وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له.. والصلاة والسلام على والدينا وعلى جميع الأنبياء والمُرسلين… وبعد * مرتبة الوالدين في الحياتِ الدنيا… بعد الله جل جلاله مباشرة: ظلت العلاقة مع الوالدين… علاقة يشوبها الغموض والإستعداء ضد أوامر الله جل READ_MORE
أطلقوا سراح/ محمد عبدالله نصر.. يا سيسي بسم الله الرحمن الرحيم أطلقوا سراح/ محمد عبدالله نصر.. يا سيسي في كل يوم نسعى ونساهم فيه ونبدل الوقت والجهد فيه, لتحرير مصر من العقلية الأصولية الدينية السلفية الكهنوتية الطاغوتية الإبليسية الشيطانية, لتخطوا مصر خطوة الى الأمام في سبيل التحرُر والإنعتاق نحو التقدُم والحضارية والبشرية والإنسانية والحريات والكرامات.. نجدها, بدلا READ_MORE
إسلام بغير مسلمين, ام مسلمين بغير إسلام إسلام بغير مسلمين, ام مسلمين بغير إسلام   يبلغ عدد المسلمين او هؤلاء الذين يدعون إنتماءهم للإسلام حوالى 1.6 مليار نسمه, اى حوالى اكثر من 20% من نسبة سكان العالم, ويفتخر هؤلاء بأنهم ينتسبون إلى الدين الأكثر نموا فى العالم, فبينما تقل نسبة بعض الأديان الأخرى بإطراد مستمرفالإسلام ينموا هو READ_MORE
مؤسسة الأزهر!! أمام القضاء المصري؟؟ مؤسسة الأزهر!! أمام القضاء المصري؟؟ بسم الله الرحمن الرخيم أي مراقب أو محلل سياسي بسيط, سيجد بكل الوضوح, كيف هي المقارنات في مصر, بين القديم والجديد. مصر الرائدة طوال تاريخها, المتجذر في عمق التاريخ, وما شهدته طوال سيرة تاريخها القديم, من إقتصاد قوي وحضارات وعلوم إنسانية باهرة لازالت ملامحها شاخصة حتى يومنا READ_MORE

صور كتاب الموقع

الصفحة الرئيسية

أخى الكريم الأستاذ أحمد شعبان

أخى الكريم الأستاذ أحمد شعبان

لا أستطيع أن أدعى أننى قد فهمت سؤالك عن يقين تام, ولكنى طبقا لما أعتقد أنى فهمته من السؤال, سوف احاول الإجابة, فإن لم أكن وفقت فى فهمه أو فى الإجابة, فأرجو التكرم بتنبيهى لذلك.

إن الذين يتصدون لفهم القرآن نوعان, نوع يتصدى له لكى يفهمه ويعمل به طبقا لما يفهمه ولا يبدى ما يفهمه للغير إلا عندما يُسأل عما فهمه , كما أنه يقبل أن يختلف معه الأخر أو الأخرون فى فهمه ويترك الأمر لله فى الأول والأخر, وبعضهم يتصدى له لك يفهمه ولكنه يعطى لنفسه توكيلا عن الله فى الأرض لكى يفهمه الأخرون بنفس الطريقة التى فهمها, ولا يقبل إختلافا معه, ولا يقبل مجرد الإحتمال بالخطأ, فيفرض ما توصل اليه فرضا على الأخرين لا خيار لهم سوى ان يتبعونه او يبشرهم بالجحيم.

وهناك درجات مختلفه بين المثالين السابقين من الناس فى مفهومهم وفى تعاملهم مع الأخرين.

حدث هذا قبل الثورة وقبل الدستور ومنذ أن توفى الرسول , ولا زال يحدث وليس هناك شك فى أنه سوف يستمر فى الحدوث الى أن يرث الله الأرض وما عليها.

النقطة التى تحدث عنها اخى عزالدين عن محاولة تعديل المادة الثانية لكى يرضى بها الجميع, وعدم إتفاقى معه كما قلت أعلاه فى ان تلك المادة فى الدستور لا تخدم أحدا ولكن مهما حاولنا من ( تجميلها) فسوف تكون أداة يستخدمها كل من يريد سواء عن غرض مع سبق الإصرار او سواء عن جهالة مما لا بد أن يؤدى الى خلافات لا يمكن التنبؤ بنتائجها.

لا مكان فى دستور الدولة خاصة التى تتكون من عدد من العقائد المختلفة بصرف النظر عن الأقلية أو الأغلبية فيها.

الدستور هو وثيقة وطنية توضح الخطوط العريضة لذلك الوطن وغالبا ودائما ما يلحقة من قوانين لتطبيقه وتفسيره لمواطنى تلك الدولة. الدين هو شيئ شخصى بحت بين الفرد وخالقه, وليس بين الفرد وحكومته, الحكومة تقوم بتطبيق القانون وتوفير النظام وحماية الدولة ومواطنيها من أى خطر يهدد سلامتها , ولكنها ليست ولا دخل لها فى ما يتعلق بما يفعله الفرد بشأن أخرته وليس لها او من واجبها المفروض عليها ان تضمن لكل مواطن دخول الجنه .

بالمناسبة, من الأشياء التى تضحكنى وأعنى ذلك, أن رئيس الأركان , نعم رئيس الأركان بنفسه ولحمه ودمه قال أنه كانت هناك محاولة لإحباط الثورة بقيادة رئيس الحرس الجمهورى, ثم فيما يبدو فقد تم إنكار ذلك كما سمعت. كيف يمكن أن يحدث ذلك, هل أخطأ سيادته فى فهم ما حدث وتصور ذلك فى مخيلته, أم أنه تحدث فى وقت سابق لأوانه فكان من اللازم إنكار ذلك. فى كلتا الحالتين, أتساءل هل سيادته مؤهل لقيادة أركان القوات المسلحة, بل أتساءل عما هو أهم من ذلك, من هو او هم الذين يقفون خلف عجلة القيادة فى مصر الآن , طنطاوى, الحكومة, الشباب, العواجيز, هل هناك من يستطيع ان يقدم رقما ولو تقريبيا للخسائر التى لحقت بمصر منذ 25 يناير ومدى تأثيرها على طبقات الشعب المختلفة, مجرد حب إستطلاع.........................................

بالمناسبة أيضا, هل لازال السيد وائل المدبر والعقل المتحرك والقائد المخطط للثورة  فى مصرلكى يدافع عن ثورته أمام الثورة المضادة التى يدعى بها البعض, أم أن دوره إنتهى  وعاد الى مقر عملة فى قطر ووكل عنه شخصا او أشخاصا أخرين؟

ما هى درجة الفوضى فى الشارع المصرى الآن, هل تمت السيطرة عليها , على جزء منها , أم أنها تسير من سيئ الى الأسوأ .

هل تأثرت الأسعار فى الشارع تأثيرا إيجابيا منذ 25 يناير, أم سلبيا؟

شكرا مقدما لكل من سوف يقدم إجابة عن تلك الأسئلة .

عليك ان تكون مسجلا بالموقع لكى تستطيع ان تعلق

About the Author

فوزى فراج

فوزى فراج

More articles from this author

أحدث التعليقات

إتصل بنا

عنوانك البريدى(*)
الموضوع(*)
الرسالة(*)
كم عدد سور القرأن
Answer :(*)
تعليقات الموقع القديمة

الوقت الآن

We have 95 guests and no members online