أحدث المقالات

Previous Next
ثورة يوليو 1952, ما لها وما عليها     فى 23 يوليو عام 1952, اى منذ 66 عاما, قام الجيش المصرى بثورة على نظام الحكم الملكى, واطاح بالحكومة والملك وقام بنفى الملك خارج مصر, وتولى الحكم لإصلاح ما أفسده نظام الحكم السابق بكل ما كان به من موبقات, ولأنى عاصرت تلك الثورة وكنت فى الحادية عشر من READ_MORE
ورتل القرأن ترتيلا فى مناقشة مع احد أصدقائى الاعزاء عن قراءة القرآن وبالطبع عن إعجابه بقراءة القرآن بالطريقة التى تسمى التجويد , دار النقاش حول مفهومى لقراءة القرآن كما امر الله به , رتل القرآن ترتيلا, ومع هذا الصديق وعدد اخر من اصدقائه الكرام, وبالطبع لم يتفق احد معى على ان الله لم READ_MORE
التاريخ الإسلامى وحقيقته التى ينبغى ان يعرفها الجميع                                                     التاريخ الإسلامى وحقيقته التى ينبغى ان يعرفها الجميع   التاريخ الإسلامى كما ينبغى ان نفهم من الجملة, هو الكتابه التاريخية او بمعنى اصح التأريخ, عن الإسلام لفترة محدودة او غير محدودة, عرض وذكر جميع الأحداث او بعضها مما يستطيع الكاتب او المؤلف ان يجمعها من مراجع موثوق بها عن READ_MORE
التماثيل،الأصنام والأوثان،الرِجزُ، الرُجزَ ما هو الفرق بين التمثال والصنم والوثن؟؟؟ لماذا ذكرت كلمة *الرِجز* في أغلب الآيات بكسر الراء، بينما ذكرت في سورة المدثر بضم الراء* الرُجزَ؟ُ الرِِجزُ تعريفاً هو قوة الخراب المسببة للدمار والموت, أو الألم والعذاب والمرض ،وقد يكون مادياً أو معنوياً. والرِجزُ لا يعني العذاب ، فقد ميز سبحانه بين الرجز READ_MORE
ليلة القدر, ما هى على وجه التحديد ليلة القدر, ما هى على وجه التحديد اولا, يقول عز وجل, سلام هى حتى مطلع الفجر, فما هو معنى السلام فى الآية؟ ثانيا, هل مطلع الفجر خاص بمكان واحد جغرافيا ؟ يعنى ممكن مثلا يكون هذا المكان فى قرية ما او مدينه ما فقط بحيث نراعى ان السلا م فد READ_MORE
وعلى الذين يطيقونه 2 -------------------------------------------------   READ_MORE
القمة العربية الإسلامية الأمريكية القمة العربية الإسلامية الأمريكية   تحت عنوان, القمة العربية الإسلامية الأمريكيه, نشرت جريده الأخبار التافهه, ورئيس تحريرها الغبى ياسر رزق, خبرا عن زيارة ترامب للسعوديه, وعنوان الخبر فى حد ذاته إن دل على شيئ فإنما يدل على غباء وسفاهة وعبط وتفاهه المحرر ورئيس التحرير, بل والقارئ الذى لا يعترض على READ_MORE
نقض قواعد مشروعية الإرهاب 3:آية السيف وقتال أهل الكتاب بسم الله الرحمن الرحيم: " قاتلوا الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَا بِالْيَوْمِ الْآخِرِ وَلَا يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَلَا يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حَتَّىٰ يُعْطُوا الْجِزْيَةَ عَن يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ (29)التوبة. هناك واقعان مختلفان متناقضان،واقع القرآن الكريم وحقائقه وتشريعاته،وواقع كتب التراث من أحاديث ومفسرين وتاريخ ،لا READ_MORE
تساؤلات من القرآن – 71 تساؤلات من القرآن –71   فى هذه الحلقة من التساؤلات, نبدأ من الآية رقم 243 من سورة البقرة: أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ خَرَجُواْ مِن دِيَارِهِمْ وَهُمْ أُلُوفٌ حَذَرَ الْمَوْتِ فَقَالَ لَهُمُ اللَّهُ مُوتُواْ ثُمَّ أَحْيَاهُمْ إِنَّ اللَّهَ لَذُو فَضْلٍ عَلَى النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَشْكُرُونَ تبدأ الأية بكلمة ( READ_MORE
مرتبة الوالدين في الحياتِ الدنيا بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين على أمور دنيانا والدَين.. وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له.. والصلاة والسلام على والدينا وعلى جميع الأنبياء والمُرسلين… وبعد * مرتبة الوالدين في الحياتِ الدنيا… بعد الله جل جلاله مباشرة: ظلت العلاقة مع الوالدين… علاقة يشوبها الغموض والإستعداء ضد أوامر الله جل READ_MORE
أطلقوا سراح/ محمد عبدالله نصر.. يا سيسي بسم الله الرحمن الرحيم أطلقوا سراح/ محمد عبدالله نصر.. يا سيسي في كل يوم نسعى ونساهم فيه ونبدل الوقت والجهد فيه, لتحرير مصر من العقلية الأصولية الدينية السلفية الكهنوتية الطاغوتية الإبليسية الشيطانية, لتخطوا مصر خطوة الى الأمام في سبيل التحرُر والإنعتاق نحو التقدُم والحضارية والبشرية والإنسانية والحريات والكرامات.. نجدها, بدلا READ_MORE
إسلام بغير مسلمين, ام مسلمين بغير إسلام إسلام بغير مسلمين, ام مسلمين بغير إسلام   يبلغ عدد المسلمين او هؤلاء الذين يدعون إنتماءهم للإسلام حوالى 1.6 مليار نسمه, اى حوالى اكثر من 20% من نسبة سكان العالم, ويفتخر هؤلاء بأنهم ينتسبون إلى الدين الأكثر نموا فى العالم, فبينما تقل نسبة بعض الأديان الأخرى بإطراد مستمرفالإسلام ينموا هو READ_MORE
مؤسسة الأزهر!! أمام القضاء المصري؟؟ مؤسسة الأزهر!! أمام القضاء المصري؟؟ بسم الله الرحمن الرخيم أي مراقب أو محلل سياسي بسيط, سيجد بكل الوضوح, كيف هي المقارنات في مصر, بين القديم والجديد. مصر الرائدة طوال تاريخها, المتجذر في عمق التاريخ, وما شهدته طوال سيرة تاريخها القديم, من إقتصاد قوي وحضارات وعلوم إنسانية باهرة لازالت ملامحها شاخصة حتى يومنا READ_MORE

صور كتاب الموقع

الصفحة الرئيسية

سعادة المستشار الكريم

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته...

..مقال ممتاز ,فيه صدق وخير وإخلاص وعلم..

...بارك الله فيكم...

  لكنني أجد نفسي مختلفاً معكم حول ان معنى الإيمان مقترنٌ  بالعلم...

قوله تعالى:

"قالت الاعراب امنا قل لم تؤمنوا ولكن قولوا اسلمنا ولما يدخل الايمان في قلوبكم وان تطيعوا الله ورسوله لا يلتكم من اعمالكم شيئا ان الله غفور رحيم" الحجرات14 .......... 

قولكم:

""فالايمان هو اليقين واليقين هو العلم الذي لا يداخله شك أو ابهام ، إذا الإيمان هو العلم ، لذلك عندما قالت الأعراب أمنا – ظنا منهم أنهم عندما ينقادون ويسلمون للرسول عليه السلام – يكونون مؤمنين ، ولكن الله سبحانه وتعالى رد عليهم قولهم وايمانهم ، لأن أيمان الأعراب لم يتخطى باب التسليم لجهلهم بمعنى الإيمان ، وقال سبحانه لرسوله (قل لم تؤمنوا ولكن قولوا اسلمنا ولما يدخل الايمان في قلوبكم) ، فالانقياد بلا علم (تسليم) يقف بصاحبه على باب الإسلام ، والانقياد مقترن بالعلم (يقين) يدخل بصاحبة في باحة الإيمان""""

سعادة المستشار: عن أي علمٍ يتحدث رب العالمين هنا؟؟

لقد فصل سبحانه بين الإيمان والعلم :

"يرفع الله الذين امنوا منكم والذين اوتوا العلم درجات والله بما تعملون خبير"

 

أعتقد ان حقيقة الإسلام  قد بينها الله   تعالى في قوله:

أَفَغَيْرَ دِينِ اللَّـهِ يَبْغُونَ وَلَهُ أَسْلَمَ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ طَوْعًا وَكَرْهًا وَإِلَيْهِ يُرْجَعُونَ ﴿٨٣﴾" آل عمران...

 الناس يولدون عارفين مسلمين,هذا هو إسلام الفطرة كما قلتم سيادتكم..وهذا هو معنى "كرهاً" ,وعندما يسلمون بعد  الوصول لسن التكليف بإرادتهم,فإسلامهم هنا هو"طوعاً"...

وقد قدّم الله "إسلام "الطاعة " على "الكره" في الترتيب ليدلنا على أصل حقيقة خلقنا....

فإسلام الأعراب...هو عودةٌ للأصل...بعد أن وعوا الخطاب الإلهي في الكتاب...

أما الإيمان فهو حالة يقينية  تتخطى حدود العقل والتفكير والجوارح ,متدرجةٌ في معارجها حتى تصل عين اليقين:

"ثُمَّ لَتَرَوُنَّهَا عَيْنَ الْيَقِينِ "

فتعبد الله كأنك تراه...

ومن الناس من يعتقد نفسه مؤمناً بالله ويصوم ويصلي, ولكنه في حقيقة الأمر قد يكون  يتعبد بصنم... ..

 

قولكم:

"يقين بجهل ، مع تسليم وأنقياد وهو إسلام يدخل صاحبه الجنة بمشيئة رب العالمين ، ولكنه أقل درجة من حالة الإيمان المقترن بالإسلام"

فما هو رأيكم بمن يطيعون الشيوخ ,  في  "الفتاوى" عندما يحللون الحرام ,وهم يظنون أنهم بطاعة الشيوخ يطيعون  الله؟؟؟

قولكم:

""" يا ايها الذين امنوا امنوا بالله ورسوله والكتاب الذي نزل على رسوله والكتاب الذي انزل من قبل ومن يكفر بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الاخر فقد ضل ضلالا بعيدا" النساء 136 ، وعندي أن هذه الآية قد نزلت في كفار أهل الكتاب ، الذين آمنوا بموسى أو بعيسى عليهما السلام أو بكليهما ، ولكنهما لم يؤمنوا بمحمد عليه السلام ، فأصبح إيمانهم مردود عليهم"""....

أعتقد ان حركة الآية وصلاحيتها قد تجاوزت أهل الكتاب..وهي 

آية  حاكمة   للمؤمنين في  كل زمانٍ ومكان  بضرورة صون الإيمان

بالله ورسوله مما قد  يشوبه .

لقد وضع الله عالم الغيب والشهادة في هذا القرآن ما يرد ويدحض حجة كل مشككٍ بحرفٍ في كتابه...وهذه الآية من تلك الآيات التي تؤكد للمؤمنين  حقيقة  صون كتاب الله من التحريف ومن الزيادة او النقصان وعلى  وجوب الإيمان بذلك,وضرورة العمل بأحكامه كاملاً  والإيمان بما سبق من الكتاب والرسل...

قولكم: 
""...من الطبيعي أن يكون الإسلام نصيب الجوارح والأركان ، لأنه التسليم والأذعان بوحدانية الله في معناه العقائدي ، وتسليم وإذعان للأوامر الربانية الواردة في الآيات القرآنية بمعناه التشريعي ، أما الإيمان فهو نصيب القلب من الاعتقاد واليقين والجزم"""

سعدة المستشار الفاضل:

لقد رأينا ان الله تعالى فرض الصلاة على "المؤمنين" لكنه  لم  يفرضها على"المسلمين" وكذلك الصوم...

من ناحيةٍ اخرى,لقد فرض الله تعالى الحج على كل الناس لإجابة دعوة الإسلام...

أخيراً :

"أصبح الجبل دكا وخر موسى صعقا ثم أفاق ، ماذا قال ؟ ، قال سبحانك (تنزيها لرب العالمين أن تراه عين مخلوق أو يحيط به بصره) ، تبت إليك (من عقيدة فاسدة كنت أظن بها أنه يمكنني رأيتك والنظر إليك) ، وأنا أول المؤمنين (بإستحالة حدوث الرؤية"

لقد طلب موسى عليه السلام أمراً ً لم يؤذن له فيه..ولم يخوله مقامه له...وهذا هو  معنى طلبه للتوبة.كما أعتقد, ..لأنه سبق الله تعالى  بالقول...

والله تعالى اعلم..والسلام عليكم

عليك ان تكون مسجلا بالموقع لكى تستطيع ان تعلق

About the Author

احمد بغدادي

احمد بغدادي

More articles from this author

أحدث التعليقات

إتصل بنا

عنوانك البريدى(*)
الموضوع(*)
الرسالة(*)
كم عدد سور القرأن
Answer :(*)
تعليقات الموقع القديمة

الوقت الآن

We have 99 guests and no members online