أحدث المقالات

Previous Next
ثورة يوليو 1952, ما لها وما عليها     فى 23 يوليو عام 1952, اى منذ 66 عاما, قام الجيش المصرى بثورة على نظام الحكم الملكى, واطاح بالحكومة والملك وقام بنفى الملك خارج مصر, وتولى الحكم لإصلاح ما أفسده نظام الحكم السابق بكل ما كان به من موبقات, ولأنى عاصرت تلك الثورة وكنت فى الحادية عشر من READ_MORE
ورتل القرأن ترتيلا فى مناقشة مع احد أصدقائى الاعزاء عن قراءة القرآن وبالطبع عن إعجابه بقراءة القرآن بالطريقة التى تسمى التجويد , دار النقاش حول مفهومى لقراءة القرآن كما امر الله به , رتل القرآن ترتيلا, ومع هذا الصديق وعدد اخر من اصدقائه الكرام, وبالطبع لم يتفق احد معى على ان الله لم READ_MORE
التماثيل،الأصنام والأوثان،الرِجزُ، الرُجزَ ما هو الفرق بين التمثال والصنم والوثن؟؟؟ لماذا ذكرت كلمة *الرِجز* في أغلب الآيات بكسر الراء، بينما ذكرت في سورة المدثر بضم الراء* الرُجزَ؟ُ الرِِجزُ تعريفاً هو قوة الخراب المسببة للدمار والموت, أو الألم والعذاب والمرض ،وقد يكون مادياً أو معنوياً. والرِجزُ لا يعني العذاب ، فقد ميز سبحانه بين الرجز READ_MORE
ليلة القدر, ما هى على وجه التحديد ليلة القدر, ما هى على وجه التحديد اولا, يقول عز وجل, سلام هى حتى مطلع الفجر, فما هو معنى السلام فى الآية؟ ثانيا, هل مطلع الفجر خاص بمكان واحد جغرافيا ؟ يعنى ممكن مثلا يكون هذا المكان فى قرية ما او مدينه ما فقط بحيث نراعى ان السلا م فد READ_MORE
وعلى الذين يطيقونه 2 -------------------------------------------------   READ_MORE
القمة العربية الإسلامية الأمريكية القمة العربية الإسلامية الأمريكية   تحت عنوان, القمة العربية الإسلامية الأمريكيه, نشرت جريده الأخبار التافهه, ورئيس تحريرها الغبى ياسر رزق, خبرا عن زيارة ترامب للسعوديه, وعنوان الخبر فى حد ذاته إن دل على شيئ فإنما يدل على غباء وسفاهة وعبط وتفاهه المحرر ورئيس التحرير, بل والقارئ الذى لا يعترض على READ_MORE
نقض قواعد مشروعية الإرهاب 3:آية السيف وقتال أهل الكتاب بسم الله الرحمن الرحيم: " قاتلوا الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَا بِالْيَوْمِ الْآخِرِ وَلَا يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَلَا يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حَتَّىٰ يُعْطُوا الْجِزْيَةَ عَن يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ (29)التوبة. هناك واقعان مختلفان متناقضان،واقع القرآن الكريم وحقائقه وتشريعاته،وواقع كتب التراث من أحاديث ومفسرين وتاريخ ،لا READ_MORE
تساؤلات من القرآن – 71 تساؤلات من القرآن –71   فى هذه الحلقة من التساؤلات, نبدأ من الآية رقم 243 من سورة البقرة: أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ خَرَجُواْ مِن دِيَارِهِمْ وَهُمْ أُلُوفٌ حَذَرَ الْمَوْتِ فَقَالَ لَهُمُ اللَّهُ مُوتُواْ ثُمَّ أَحْيَاهُمْ إِنَّ اللَّهَ لَذُو فَضْلٍ عَلَى النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَشْكُرُونَ تبدأ الأية بكلمة ( READ_MORE
مرتبة الوالدين في الحياتِ الدنيا بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين على أمور دنيانا والدَين.. وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له.. والصلاة والسلام على والدينا وعلى جميع الأنبياء والمُرسلين… وبعد * مرتبة الوالدين في الحياتِ الدنيا… بعد الله جل جلاله مباشرة: ظلت العلاقة مع الوالدين… علاقة يشوبها الغموض والإستعداء ضد أوامر الله جل READ_MORE
أطلقوا سراح/ محمد عبدالله نصر.. يا سيسي بسم الله الرحمن الرحيم أطلقوا سراح/ محمد عبدالله نصر.. يا سيسي في كل يوم نسعى ونساهم فيه ونبدل الوقت والجهد فيه, لتحرير مصر من العقلية الأصولية الدينية السلفية الكهنوتية الطاغوتية الإبليسية الشيطانية, لتخطوا مصر خطوة الى الأمام في سبيل التحرُر والإنعتاق نحو التقدُم والحضارية والبشرية والإنسانية والحريات والكرامات.. نجدها, بدلا READ_MORE
إسلام بغير مسلمين, ام مسلمين بغير إسلام إسلام بغير مسلمين, ام مسلمين بغير إسلام   يبلغ عدد المسلمين او هؤلاء الذين يدعون إنتماءهم للإسلام حوالى 1.6 مليار نسمه, اى حوالى اكثر من 20% من نسبة سكان العالم, ويفتخر هؤلاء بأنهم ينتسبون إلى الدين الأكثر نموا فى العالم, فبينما تقل نسبة بعض الأديان الأخرى بإطراد مستمرفالإسلام ينموا هو READ_MORE
مؤسسة الأزهر!! أمام القضاء المصري؟؟ مؤسسة الأزهر!! أمام القضاء المصري؟؟ بسم الله الرحمن الرخيم أي مراقب أو محلل سياسي بسيط, سيجد بكل الوضوح, كيف هي المقارنات في مصر, بين القديم والجديد. مصر الرائدة طوال تاريخها, المتجذر في عمق التاريخ, وما شهدته طوال سيرة تاريخها القديم, من إقتصاد قوي وحضارات وعلوم إنسانية باهرة لازالت ملامحها شاخصة حتى يومنا READ_MORE
الحل المثالى لمشكلة الإخوان فى مصر   الحل المثالى لمشكلة الإخوان فى مصر   فى مقالة اليوم فى اخبار اليوم بقلم رئيس التحرير , السيد النجار فى بابه الموقف السياسى, كتب مقالة طويله عن التعامل مع الإخوان, تحت عنوان, التطهير قبل التغيير, تحدث عن تواجد الإخوان فى بعض المؤسسات والوزارات ...الخ , ولكنه لم يقل صراحة READ_MORE

العلم والجهل بالبديهيات

السيد الأستاذ أحمد شعبان

أعتقد ان عنوان التعليقين أعلاه بهما ما يكفى من ضوء أقوى من ضوء الليزر لتوضيح ما قد يكون خافيا على بعضنا, او ما قد لايكون خافيا منذ البداية.

عنوان التعليق هو ( بَديهِية تُقاوَم بالعديد من الأسئلة الحائرة )

والبديهيات كما أعرف من معلوماتى المحدودة هى الأشياء التى لا تحتاج الى شرح ولا تحتاج الى تفسير, بل هى من الأشياء البديهية, اقصد التى تم تركيبها ووضعها فى عقلية وخلفية الإنسان بصرف النظر عن أى شيئ, سواء العلم او المعرفة او الخبرة او الثقافة او ...................الخ, فهى موجودة كأحد المواد الأساسية فى بناء ذلك الإنسان , لا داعى هنا لذكر أمثلة على ذلك.

ثم يقول العنوان ان تلك البديهية , تُقاوَم, أى رغما عن كونها موجودة بطريقة طبيعية كجزء من الكيان الإنسانى المعرفى, غير أن هناك من يحاول أن يلغى او يرفض او ينكر وجودها, ومن يفعل ذلك لا يمكن إلا أن يكون أحمقا او غبيا أو مغرضا او جميع هؤلاء. غير انه لا يرفض وجودها فقط لحماقته او جهله او غبائه ولكنه يرفض ذلك بالتشكيك فى وجودها بعرض أسئلة حائرة, حتى الأسئلة التى يعرضها لا تتسم بأى نوع من المنطقية او العلمية أو العملية ولكنها فى حد ذاتها حائرة, أسئلة حائرة لا هدف منها سوى الرفض لما هو بديهى .................

ولكنى أيضا أود أن أضيف أن ما كان بديهيا لأينشتين على وجه المثال, لم يكن بديهيا بالطبع لأكثر من 99% من البشر, وما هو بديهى لجراح المخ ليس بالضرورة بديهيا لمربية أطفاله.

وأنا بالطبع أشكر الأستاذ الكريم شعبان على تلخيصة ووصوله الى النقطة المفقودة فى الحوار منذ البداية.

بالنسبة لأنا قلت وأنت قلت وأنت قلت وأنا قلت, فلا أعتقد أن لذلك أى قيمة او ضرورة من حيث ان كل شيئ قلته أنا أو أنت, لازال فى مكانه على هذه الصفحة, وإعادة سرده لى أو للجميع لن يؤتى بأى فائدة تذكر, ومن ثم, فخلاصة الموضوع أستاذ شعبان هى:

أنت تعتقد أنك إكتشفت شيئا فى موضوع الليزر التى تمت مناقشته وقتل بحثا, وتعتقد أن القرآن به اشياء مماثلة لم تكتشف بعد, أنا أختلف معك فى موضوع الليزر وبالتالى فى موضوع الأشياء العلمية التى تعتقد بتواجدها فى القرآن لإختلاف نظرتى ومفهومى لدور القرآن وأسباب نزوله.

أنت قدمت يا سيدى الفاضل مقالتين او ثلاثة عن الإختلاف وتعقتد ان ذلك الإختلاف هو ما يحول بين العالم الإسلامى وبين الوصول الى ما يشبه التقدم الأوروبى, وتعتقد أن فى مقالتيك الحل او الطريق الى لم الشمل وإزالة الإختلاف, وأنا لا أتفق معك فى اى من ذلك.

والأن ما هو الحل, لقد قلت لك كثيرا, أن البينة على من إدعى, فإما أن تبين ما تدعيه وتثبته, وإما أن تعترف بأن هناك خطأ ما فى ما قدمته , وهذا هو رأىي الذى قلته من قبل عشرات المرات بعد أن وصلنا دائما الى نفس الطريق المسدود, ولن ينفتح ذلك الطريق إلا بإلإثبات الفعلى والعملى لنظرياتك, وليس بالمناقشة اللامنتهية فى نفس الموضوع والدوران فى نفس الدائرة.

وشكرا على صراحتك بالنسبة لرؤيتك لما هو بديهى وعلى رأيك فى الموقع وما يدور فيه من ضجة وضوضاء فكرية او حتى غير فكرية, ونحن كما تعلم سيادتك ولدنا فى بوتقة التجارب بجميع نتائجها من نجاح وفشل على السواء.

أما ما تراه من- سحقا لكل عمل جماعى حسب  وجهة نظرى- , فبالطبع أنت حر تماما فيما تود أن تلعنه, وحريتك المكفولة لك مكفولة للأخرين أيضا فيما يروا أنه يستحق أن يلعن, سواء كان عملا جماعيا او فرديا ينتهى بضياع الوقت وإثارة القلاقل.

وتقبل أحترامى وتقديرى, وتمنياتى لك بالنجاح .

 

عليك ان تكون مسجلا بالموقع لكى تستطيع ان تعلق

About the Author

فوزى فراج

فوزى فراج

More articles from this author

أحدث التعليقات

إتصل بنا

عنوانك البريدى(*)
الموضوع(*)
الرسالة(*)
كم عدد سور القرأن
Answer :(*)
تعليقات الموقع القديمة

الوقت الآن

We have 262 guests and no members online