أحدث المقالات

Previous Next
الرئيس الأمريكي وعادل الجُبير متورطان بقتل خاشقجي لا يخفى على العالم اليوم, الجريمة البشعة الوحشية الشنيعة, الني تعرض لها الصحفي السعودي / جمال خاشقجي في القنصلية السعودية بأسطنبول النركية في الثاني من اكتوبر لهذا العام 2018 والتي أثارت تقزز وقرف كل العالم, لبشاعة هذه الجريمة الشنعاء, والطريقة الوحشية التي هزت ضمير العالم الحر وما ترتكبه هذه الأسرة READ_MORE
ثورة يوليو 1952, ما لها وما عليها     فى 23 يوليو عام 1952, اى منذ 66 عاما, قام الجيش المصرى بثورة على نظام الحكم الملكى, واطاح بالحكومة والملك وقام بنفى الملك خارج مصر, وتولى الحكم لإصلاح ما أفسده نظام الحكم السابق بكل ما كان به من موبقات, ولأنى عاصرت تلك الثورة وكنت فى الحادية عشر من READ_MORE
ورتل القرأن ترتيلا فى مناقشة مع احد أصدقائى الاعزاء عن قراءة القرآن وبالطبع عن إعجابه بقراءة القرآن بالطريقة التى تسمى التجويد , دار النقاش حول مفهومى لقراءة القرآن كما امر الله به , رتل القرآن ترتيلا, ومع هذا الصديق وعدد اخر من اصدقائه الكرام, وبالطبع لم يتفق احد معى على ان الله لم READ_MORE
التاريخ الإسلامى وحقيقته التى ينبغى ان يعرفها الجميع                                                     التاريخ الإسلامى وحقيقته التى ينبغى ان يعرفها الجميع   التاريخ الإسلامى كما ينبغى ان نفهم من الجملة, هو الكتابه التاريخية او بمعنى اصح التأريخ, عن الإسلام لفترة محدودة او غير محدودة, عرض وذكر جميع الأحداث او بعضها مما يستطيع الكاتب او المؤلف ان يجمعها من مراجع موثوق بها عن READ_MORE
التماثيل،الأصنام والأوثان،الرِجزُ، الرُجزَ ما هو الفرق بين التمثال والصنم والوثن؟؟؟ لماذا ذكرت كلمة *الرِجز* في أغلب الآيات بكسر الراء، بينما ذكرت في سورة المدثر بضم الراء* الرُجزَ؟ُ الرِِجزُ تعريفاً هو قوة الخراب المسببة للدمار والموت, أو الألم والعذاب والمرض ،وقد يكون مادياً أو معنوياً. والرِجزُ لا يعني العذاب ، فقد ميز سبحانه بين الرجز READ_MORE
ليلة القدر, ما هى على وجه التحديد ليلة القدر, ما هى على وجه التحديد اولا, يقول عز وجل, سلام هى حتى مطلع الفجر, فما هو معنى السلام فى الآية؟ ثانيا, هل مطلع الفجر خاص بمكان واحد جغرافيا ؟ يعنى ممكن مثلا يكون هذا المكان فى قرية ما او مدينه ما فقط بحيث نراعى ان السلا م فد READ_MORE
وعلى الذين يطيقونه 2 -------------------------------------------------   READ_MORE
القمة العربية الإسلامية الأمريكية القمة العربية الإسلامية الأمريكية   تحت عنوان, القمة العربية الإسلامية الأمريكيه, نشرت جريده الأخبار التافهه, ورئيس تحريرها الغبى ياسر رزق, خبرا عن زيارة ترامب للسعوديه, وعنوان الخبر فى حد ذاته إن دل على شيئ فإنما يدل على غباء وسفاهة وعبط وتفاهه المحرر ورئيس التحرير, بل والقارئ الذى لا يعترض على READ_MORE
نقض قواعد مشروعية الإرهاب 3:آية السيف وقتال أهل الكتاب بسم الله الرحمن الرحيم: " قاتلوا الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَا بِالْيَوْمِ الْآخِرِ وَلَا يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَلَا يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حَتَّىٰ يُعْطُوا الْجِزْيَةَ عَن يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ (29)التوبة. هناك واقعان مختلفان متناقضان،واقع القرآن الكريم وحقائقه وتشريعاته،وواقع كتب التراث من أحاديث ومفسرين وتاريخ ،لا READ_MORE
تساؤلات من القرآن – 71 تساؤلات من القرآن –71   فى هذه الحلقة من التساؤلات, نبدأ من الآية رقم 243 من سورة البقرة: أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ خَرَجُواْ مِن دِيَارِهِمْ وَهُمْ أُلُوفٌ حَذَرَ الْمَوْتِ فَقَالَ لَهُمُ اللَّهُ مُوتُواْ ثُمَّ أَحْيَاهُمْ إِنَّ اللَّهَ لَذُو فَضْلٍ عَلَى النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَشْكُرُونَ تبدأ الأية بكلمة ( READ_MORE
مرتبة الوالدين في الحياتِ الدنيا بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين على أمور دنيانا والدَين.. وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له.. والصلاة والسلام على والدينا وعلى جميع الأنبياء والمُرسلين… وبعد * مرتبة الوالدين في الحياتِ الدنيا… بعد الله جل جلاله مباشرة: ظلت العلاقة مع الوالدين… علاقة يشوبها الغموض والإستعداء ضد أوامر الله جل READ_MORE
أطلقوا سراح/ محمد عبدالله نصر.. يا سيسي بسم الله الرحمن الرحيم أطلقوا سراح/ محمد عبدالله نصر.. يا سيسي في كل يوم نسعى ونساهم فيه ونبدل الوقت والجهد فيه, لتحرير مصر من العقلية الأصولية الدينية السلفية الكهنوتية الطاغوتية الإبليسية الشيطانية, لتخطوا مصر خطوة الى الأمام في سبيل التحرُر والإنعتاق نحو التقدُم والحضارية والبشرية والإنسانية والحريات والكرامات.. نجدها, بدلا READ_MORE
إسلام بغير مسلمين, ام مسلمين بغير إسلام إسلام بغير مسلمين, ام مسلمين بغير إسلام   يبلغ عدد المسلمين او هؤلاء الذين يدعون إنتماءهم للإسلام حوالى 1.6 مليار نسمه, اى حوالى اكثر من 20% من نسبة سكان العالم, ويفتخر هؤلاء بأنهم ينتسبون إلى الدين الأكثر نموا فى العالم, فبينما تقل نسبة بعض الأديان الأخرى بإطراد مستمرفالإسلام ينموا هو READ_MORE

أخى عز الدين وأخى مصطفى

أخى عزالدين , العفو, أى طلب

أخى مصطفى,

لقد كانت تعليقاتى أعلاه ردا على ما جاء فى لسان العرب, والمجازية بها...............الخ.

لقد كانت أول إضافاتى أعلاه بعنوان ( مشكلتى هى معنى الساق ومفهومها فى الآية ).

الآية بشكلها العام مفهومة جدا, ولا تحتاج الى شرح, الآية تتحدث عن المسلمين والمجرمين, حتى ان الله سبحانه وتعالى لم يقرن إسم المجرمين بالمتقين,ولكنه قرنه بالمسلمين, وربما هناك سبب لذلك من حيث أنه قد أشار قبل ذلك الى المتقين فى جنات النعيم.

وليس المعنى العام فى حاجة الى شرح كثير, لقد تم شرح جزاء المجرمين فى آيات كثيرة واضحة كل الوضوح.  مثلا, من سورة إبراهيم   48-50

يَوْمَ تُبَدَّلُ الأَرْضُ غَيْرَ الأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ وَبَرَزُواْ لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ

وَتَرَى الْمُجْرِمِينَ يَوْمَئِذٍ مُّقَرَّنِينَ فِي الأَصْفَادِ

سَرَابِيلُهُم مِّن قَطِرَانٍ وَتَغْشَى وُجُوهَهُمْ النَّارُ

وفى الكتاب العديد من الآيات التى تصف حالهم سواء فى الدنيا او الأخرة, لذلك أقول أن المعنى العام مفهوم, ولا يحتاج الى شرح كثير, ولكن كلمة ( يكشف عن ساق ) هى التى دار حولها الحوار, ولم أرى إجابة مقنعة عن المعنى, مثلا, لو أن ذلك التعبير لم يأتى فى الآية, فتصبح (يَوْمَ يُدْعَوْنَ إِلَى السُّجُودِ فَلَا يَسْتَطِيعُونَ) , خَاشِعَةً أَبْصَارُهُمْ تَرْهَقُهُمْ ذِلَّةٌ وَقَدْ كَانُوا يُدْعَوْنَ إِلَى السُّجُودِ وَهُمْ سَالِمُونَ .

المعنى العام لم يكن سيتغير, ولكن لأن القرأن لا حشو به , فلابد أن يكون لهذا التعبير معنى يغير من المعنى لو جاءت الآية بدونه. وهذا هو سبب تساؤلى وكذلك عرضى لأراء أخرى مثل رأى أهل القرآن ( منصور ) أعلاه فى رأيين متناقضين لا علاقة بينهما لنفس الآية.

الرأى الأول والذى لم يستند فيه إلى أى آية من القرآن بقوله:  سير يوم القيامة الذى لا نعرف الآن كيفيته........الخ, ويقال لهم على سبيل ((الإستهزاء)) أن يسجدوا  فيحاولون.....الخ , من أين عرف أنه إستهزاء, وهو تفسير لا يختلف من وجهة نظرى عمن فسر الماء بالماء, او كبعض التفسيرات التى تنشر هناك من البعض الذى يفسر الكلمة بنفس الكلمة فى الكثير من تفسيره للقرآن .................

أما التفسير الثانى الذى يختلف عن الأول لنفس الآيات, فبدون تمحيص أراء صبحى منصور وإثبات عدم صحتها او منطقيتها جملة حملة, سنقول فقط, أنه كما قال يستخدم (((المنهج العلمى فى البحث القرآنى ))) ولا أعرف من الذى وضع ذلك المنهج؟؟؟ يقول ان الآية تتحدث عن البعث من القبور؟؟؟؟؟؟؟؟, وليس فى تلك الآيات ما يقول ان ذلك الحدث حدث أثناء البعث من القبور مطلقا, ثم ذهب الى عدد من الآيات لكى يثبت نظريته العلمية الدقيقة فى علمية البعث, وأن الإنسان سوف يخرج من الأرض مثل النبات, يعنى برجليه وليس مثل الولادة برأسه!!!!!  إن القرآن لم يصف طريقة البعث سواء بماء سماوى كما قال سيادته فى موقع أخر من المقالة  ينزل على ( النفس ) وهى ما تبقى من الإنسان, لكى يخلق من جديد, ويتصور سيادته أن النبات له رأس وأرجل, فتبقى رأس النبات فى الأرض وتخرج أرجله فوق سطح الأرض...........الخ من تلك التخريجات المنصورية, يعنى عندما ننظر الى شجرة, فما نراه فوق سطح الأرض هى أرجلها وما لا نراه تحت الأرض هى رأسها, وكذلك فى النخيل والعنب ولو تمعنا قليلا فى معنى ما يقول, فإن معظم الأشجار خاصة الفاكهه, تعطينا ثمارها من بين أرجلها, تخيل ذلك..........

ورغم اللامعقولية فيما يقول,ولو من أجل الحوار فقط, نفترض جدلا أن ما قاله هو صحيح 100%, فهو يقول ان نظرا لخروج الإنسان يوم البعث بساقيه أولا, فيدعى الى السجود فلا يستطيع..........كلام جميل, ولكن الآية واضحة ان هذا سوف ينطبق على المجرمين, فهل سوف يستثنى المؤمنون والمتقون والمسلمون من الخروج بأرجلهم أولا, يعنى هناك طريقتين للبعث, طريقة للمجرمين يبعثون بأرجلهم والأخرى لمن رضى الله عنه يبعثون برؤوسهم, أم ان الجميع سوف يبعثون بأرجلهم لكن المجرمين أثناء علمية البعث وبينما أرجلهم فى الهواء فوق سطح الأرض سوف ينتهى المؤمنين من البعث بسرعة غير عادية,فيخرجون بأكملهم وبرؤوسهم , ثم تأتى الدعوة بالسجود للجميع.فيسجد المتقون ...............أترك للقارئ أن يتخيل جميع السيناريهات بهذا المشهد لعل البعض يستطيع ان يوفق بين خيال صبحى منصور الذى فاز بتهليل كبير من المشجعين على موقعه لذلك الإكتشاف العظيم الذى لم يصل له عالم أو عالمة إسلامية من قبل لتفسير الآية.

معذرى على الإطالة.

 

عليك ان تكون مسجلا بالموقع لكى تستطيع ان تعلق

About the Author

فوزى فراج

فوزى فراج

More articles from this author

أحدث التعليقات

إتصل بنا

عنوانك البريدى(*)
الموضوع(*)
الرسالة(*)
كم عدد سور القرأن
Answer :(*)
تعليقات الموقع القديمة

الوقت الآن

We have 113 guests and no members online