أحدث المقالات

Previous Next
التماثيل،الأصنام والأوثان،الرِجزُ، الرُجزَ ما هو الفرق بين التمثال والصنم والوثن؟؟؟ لماذا ذكرت كلمة *الرِجز* في أغلب الآيات بكسر الراء، بينما ذكرت في سورة المدثر بضم الراء* الرُجزَ؟ُ الرِِجزُ تعريفاً هو قوة الخراب المسببة للدمار والموت, أو الألم والعذاب والمرض ،وقد يكون مادياً أو معنوياً. والرِجزُ لا يعني العذاب ، فقد ميز سبحانه بين الرجز READ_MORE
ليلة القدر, ما هى على وجه التحديد ليلة القدر, ما هى على وجه التحديد اولا, يقول عز وجل, سلام هى حتى مطلع الفجر, فما هو معنى السلام فى الآية؟ ثانيا, هل مطلع الفجر خاص بمكان واحد جغرافيا ؟ يعنى ممكن مثلا يكون هذا المكان فى قرية ما او مدينه ما فقط بحيث نراعى ان السلا م فد READ_MORE
وعلى الذين يطيقونه 2 -------------------------------------------------   READ_MORE
القمة العربية الإسلامية الأمريكية القمة العربية الإسلامية الأمريكية   تحت عنوان, القمة العربية الإسلامية الأمريكيه, نشرت جريده الأخبار التافهه, ورئيس تحريرها الغبى ياسر رزق, خبرا عن زيارة ترامب للسعوديه, وعنوان الخبر فى حد ذاته إن دل على شيئ فإنما يدل على غباء وسفاهة وعبط وتفاهه المحرر ورئيس التحرير, بل والقارئ الذى لا يعترض على READ_MORE
نقض قواعد مشروعية الإرهاب 3:آية السيف وقتال أهل الكتاب بسم الله الرحمن الرحيم: " قاتلوا الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَا بِالْيَوْمِ الْآخِرِ وَلَا يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَلَا يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حَتَّىٰ يُعْطُوا الْجِزْيَةَ عَن يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ (29)التوبة. هناك واقعان مختلفان متناقضان،واقع القرآن الكريم وحقائقه وتشريعاته،وواقع كتب التراث من أحاديث ومفسرين وتاريخ ،لا READ_MORE
تساؤلات من القرآن – 71 تساؤلات من القرآن –71   فى هذه الحلقة من التساؤلات, نبدأ من الآية رقم 243 من سورة البقرة: أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ خَرَجُواْ مِن دِيَارِهِمْ وَهُمْ أُلُوفٌ حَذَرَ الْمَوْتِ فَقَالَ لَهُمُ اللَّهُ مُوتُواْ ثُمَّ أَحْيَاهُمْ إِنَّ اللَّهَ لَذُو فَضْلٍ عَلَى النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَشْكُرُونَ تبدأ الأية بكلمة ( READ_MORE
مرتبة الوالدين في الحياتِ الدنيا بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين على أمور دنيانا والدَين.. وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له.. والصلاة والسلام على والدينا وعلى جميع الأنبياء والمُرسلين… وبعد * مرتبة الوالدين في الحياتِ الدنيا… بعد الله جل جلاله مباشرة: ظلت العلاقة مع الوالدين… علاقة يشوبها الغموض والإستعداء ضد أوامر الله جل READ_MORE
أطلقوا سراح/ محمد عبدالله نصر.. يا سيسي بسم الله الرحمن الرحيم أطلقوا سراح/ محمد عبدالله نصر.. يا سيسي في كل يوم نسعى ونساهم فيه ونبدل الوقت والجهد فيه, لتحرير مصر من العقلية الأصولية الدينية السلفية الكهنوتية الطاغوتية الإبليسية الشيطانية, لتخطوا مصر خطوة الى الأمام في سبيل التحرُر والإنعتاق نحو التقدُم والحضارية والبشرية والإنسانية والحريات والكرامات.. نجدها, بدلا READ_MORE
إسلام بغير مسلمين, ام مسلمين بغير إسلام إسلام بغير مسلمين, ام مسلمين بغير إسلام   يبلغ عدد المسلمين او هؤلاء الذين يدعون إنتماءهم للإسلام حوالى 1.6 مليار نسمه, اى حوالى اكثر من 20% من نسبة سكان العالم, ويفتخر هؤلاء بأنهم ينتسبون إلى الدين الأكثر نموا فى العالم, فبينما تقل نسبة بعض الأديان الأخرى بإطراد مستمرفالإسلام ينموا هو READ_MORE
مؤسسة الأزهر!! أمام القضاء المصري؟؟ مؤسسة الأزهر!! أمام القضاء المصري؟؟ بسم الله الرحمن الرخيم أي مراقب أو محلل سياسي بسيط, سيجد بكل الوضوح, كيف هي المقارنات في مصر, بين القديم والجديد. مصر الرائدة طوال تاريخها, المتجذر في عمق التاريخ, وما شهدته طوال سيرة تاريخها القديم, من إقتصاد قوي وحضارات وعلوم إنسانية باهرة لازالت ملامحها شاخصة حتى يومنا READ_MORE
الحل المثالى لمشكلة الإخوان فى مصر   الحل المثالى لمشكلة الإخوان فى مصر   فى مقالة اليوم فى اخبار اليوم بقلم رئيس التحرير , السيد النجار فى بابه الموقف السياسى, كتب مقالة طويله عن التعامل مع الإخوان, تحت عنوان, التطهير قبل التغيير, تحدث عن تواجد الإخوان فى بعض المؤسسات والوزارات ...الخ , ولكنه لم يقل صراحة READ_MORE
عاوز اكتبلك جواب سألنى العديد من الأصدقاء, بعد ان قمت بنشر بعض قصائدى التى كتبتها منذ عشرات السنوات , فى مراحل مختلفه من العمر, سألى بعضهم عن كتاباتى الآن, وعما إن كنت قادرا على ان اكتب الشعر كما كنت اكتبه فى قديم الزمان وسالف العصر والأوان. الحقيقة انى فى عام 2008, اى منذ READ_MORE
الزج بالإسلام فى كل شيئ الزج بالإسلام فى كل شيئ   هناك عدد غير قليل من المسلمين الذين يخلطون بطريقة اقل ما يمكن ان توصف به هى السذاجه واكثر ما يمكن ان توصف به هو الغباء المطلق او التحايل, بين الإسلام كدين وعقيدة واوامر ونواهى وطقوس ....الخ , وبين الإنجازات البشرية التى تعتمد إعتمادا مطلقا READ_MORE

التماثيل،الأصنام والأوثان،الرِجزُ، الرُجزَ

ما هو الفرق بين التمثال والصنم والوثن؟؟؟

لماذا ذكرت كلمة *الرِجز* في أغلب الآيات بكسر الراء، بينما ذكرت في سورة المدثر بضم الراء* الرُجزَ؟ُ

الرِِجزُ تعريفاً هو قوة الخراب المسببة للدمار والموت, أو الألم والعذاب والمرض ،وقد يكون مادياً أو معنوياً.

والرِجزُ لا يعني العذاب ، فقد ميز سبحانه بين الرجز والعذاب: (وَالَّذِينَ سَعَوْا فِي آيَاتِنَا مُعَاجِزِينَ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مِّن رِّجْزٍ أَلِيمٌ)

أ.الرِّجْزُ= قوة خراب مادي: {فأنزلنا على الذين ظلموا رجزا من السماء} (البقرة:59

وهو ما حل بقوم لوط،وللتفصيل أكثر: (فَلَمَّا جَاءَ أَمْرُنَا جَعَلْنَا عَالِيَهَا سَافِلَهَا وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهَا حِجَارَةً مِّن سِجِّيلٍ مَّنضُودٍ (82)

الرجز هنا هو**حِجَارَةً مِّن سِجِّيلٍ** : مقذوفات بركانية ملتهبة .

*منضود* وردت أيضاً في قوله تعالى: **طلح منضود** = ثمار متراصة منتظمة كعناقيد)،

**حِجَارَةً مِّن سِجِّيلٍ مَّنضُودٍ**= مقذوفات بركانية ملتهبة بكثافة عالية نزلت من السماء كالعناقيد ودمرت قوم لوط وابادتهم.

ب.الرِّجْزُ : المرض كقوة تخريبية مسببة للألم والعذاب : {وَلَمَّا وَقَعَ عَلَيْهِمُ الرِّجْزُ قَالُوا يَا مُوسَى ادْعُ لَنَا رَبَّكَ بِمَا عَهِدَ عِندَكَ ۖ لَئِن كَشَفْتَ عَنَّا الرِّجْزَ لَنُؤْمِنَنَّ لَكَ وَلَنُرْسِلَنَّ مَعَكَ بَنِي إِسْرَائِيلَ(الأعراف:134.

فقد أصابهم الله تعالى بالأمراض وخربت أبدانهم،فطلبوا من موسى عليه السلام أن يدعو ربه ليكشف عنهم المرض والبلاء.

ت. الرِّجْزُ كقوة محطمة للمعنويات عبر الوسوسة : (إِذْ يُغَشِّيكُمُ النُّعَاسَ أَمَنَةً مِّنْهُ وَيُنَزِّلُ عَلَيْكُم مِّنَ السَّمَاءِ مَاءً لِّيُطَهِّرَكُم بِهِ وَيُذْهِبَ عَنكُمْ رِجْزَ الشَّيْطَانِ وَلِيَرْبِطَ عَلَىٰ قُلُوبِكُمْ وَيُثَبِّتَ بِهِ الْأَقْدَامَ).

النعاس ،ثم المطر،فالإنتعاش،كعوامل مجتمعة أنستهم الهمَّ وانخفاض معنوياتهم بسبب وسوسة الشيطان الذي كان يخوفهم من الحرب وقوة أعدائهم. وردت كلمة ** الرِّجْزُ** فيما سبق بكسر الراء. لكنها أتت بضم الراء**الرُجز** في سورة المدثر:

**وَالرُّجْزَ فَاهْجُرْ ** المدثّر ٥.

ما السبب؟

طبعاً،بعض المفسرين الأوائل أولوا الكلمة وبدون تقديم دليلٍ واحد على أنها تعني الأصنام أو الأوثان. وهو ،كما قلت،تفسيرٌ مبني على الظن،وليس ذلك إلا لبعد العرب وقتها ،أصحاب اللسان القرآني، عن لغتهم ،وضياع الكثير من معاني مفردات اللغة العربية لقلة تداولها ،وذلك بعد اختلاطهم بالعجم ما أدى لتفشي المفردات الأعجمية في اللغة العربية. وما حدث في العصر العباسي هو أن  الأعاجم ساهموا في اللغة العربية وقواعدها وما سٌميَ** معاجمها** ،فأفسدوا فيها كثيراً.

لذلك ستجد أن كتب التفسير والمعاجم أقرب منها للفوازير من أي شيءٍ آخر. في كتب التفسير،التي تنتهي عنعناتها غالباً عند عربٍ قُرشيين،ستجدهم يُخمنون ويفترضون معاني المفردات القرآنية ،كما لو أن القرآن الكريم نزل بلغةٍ أجنبية،وستجدهم كثيراً ما يحتكمون لكعب الأحبار أو غيره،لأنه أعلم بلغتهم منهم،ودائماً وأبداً ،إبن عباس،ستجده في كل كبيرةٍ وصغيرة، وليس ذلك إلا لسببٍ واحد: حِرصُ المدونين العجم على استرضاء الخلفاء العباسيين ليفخروا أن أعظم ترجمان للقرآن هو منهم،أي ابن عباس.نعم،ترجمان القرآن،فالقرآن نزل بلغةٍ أجنبية،لا صلة لها بالعربية.

وابن عباس ر في الواقع بريءٌ من كل ما يُنسب له.

نعود لكلمة ** الرُجز**،بضم الراء. كما قُلنا، فقد أولها بعضهم على أنها الأصنامُ أو الأوثان ،وهو قولٌ في غاية الغرابة، ولا يدعمهُ دليلٌ قرآني أو لغوي على الإطلاق،أي هو مبنيٌ على الظن.

الأصنامُ هي: **إِذْ قَالَ لِأَبِيهِ وَقَوْمِهِ مَا هَٰذِهِ التَّمَاثِيلُ الَّتِي أَنتُمْ لَهَا عَاكِفُونَ (52) قَالُوا وَجَدْنَا آبَاءَنَا لَهَا عَابِدِينَ (53) قَالَ لَقَدْ كُنتُمْ أَنتُمْ وَآبَاؤُكُمْ فِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ (54) قَالُوا أَجِئْتَنَا بِالْحَقِّ أَمْ أَنتَ مِنَ اللَّاعِبِينَ (55) قَالَ بَل رَّبُّكُمْ رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ الَّذِي فَطَرَهُنَّ وَأَنَا عَلَىٰ ذَٰلِكُم مِّنَ الشَّاهِدِينَ (56) وَتَاللَّهِ لَأَكِيدَنَّ أَصْنَامَكُم بَعْدَ أَن تُوَلُّوا مُدْبِرِينَ (57).

نرى هنا إبراهيم عليه السلام وقد دخل المعبد، فرأى قومه عاكفين عند تماثيل . وقد وصفها عليه السلام ب ** تماثيل**.لكن عندما عَلِمَ أنهم يعبدونها, تحول وصفه لها إلى ** أصنام **.

المنحوتات ان لم تُعبد،فهي تماثيل، وإن عُبِدَت،فهي أصنام.

 

الأوثان: بيَّنَ الله تعالى لنا الفرق بين التماثيل والأصنام على لسان إبراهيم عليه السلام. وسيبين سبحانه و تعالى لنا ما هو الوثن على لسان إبراهيم عليه السلام أيضاً:

**وَقَالَ إِنَّمَا اتَّخَذْتُم مِّن دُونِ اللَّهِ أَوْثَانًا مَّوَدَّةَ بَيْنِكُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ۖ ثُمَّ يَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكْفُرُ بَعْضُكُم بِبَعْضٍ وَيَلْعَنُ بَعْضُكُم بَعْضًا وَمَأْوَاكُمُ النَّارُ وَمَا لَكُم مِّن نَّاصِرِين**

يُبينُ الله تعالى هنا أن الأوثان هم بشرٌ مثلنا اتخذهم قومهم أرباباً من دون الله تعالى،يُحبونهم ويجلّلونهم لأقصى حد،ويعتبرونهم رمزاً لوحدتهم .

نذكرُ عندما أتى إبراهيم عليه السلام قومه في المعبد ورأى تماثيلهم،فهي ما نحتوه بأيديهم لتصوير وتجسيم أولئك الأشخاص الذين يقدسونهم ويعبدونهم من دون الله تعالى.

ونرى هنا إبراهيم عليه السلام أيضاً يًُفصِّلُ لنا ذلك ، قال تعالى: ****إِنَّمَا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ أَوْثَانًا وَتَخْلُقُونَ إِفْكًا ۚ إِنَّ الَّذِينَ تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ لَا يَمْلِكُونَ لَكُمْ رِزْقًا فَابْتَغُوا عِندَ اللَّهِ الرِّزْقَ وَاعْبُدُوهُ وَاشْكُرُوا لَهُ ۖ إِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (17)**

أي تُطيعون أولئك الأشخاص بشكلٍ أعمى، وتخلقون إفكاً،أي تصنعون شيئاً باطلاً ،وهو صناعة تماثيل لهم وتقدسونها من دون  الله تعالى.

و الفعل * خلق* لا يعني الإيجاد من العدم.بل تحويل وتطوير شيءٍ بدائي إلى شيء أكثر كمالاً ً في البنية والهيئة.

أما السبب بضم الراء في ** الرُجز** في سورة المدثر ،في قوله تعالى(وَالرُّجْزَ فَاهْجُرْ) فهو لأن النبي ص هو من سبب ذلك الرجزَ لنفسه ،فلم يأته من الخارج مفروُضاً كسببٍ لعذابه ،بل أتاه من داخله.

ولو أتت الكلمة ،،َالرِجْز,، بكسر الراء،لكان المعنى أن الله تعالى أصابه بذلك الرجز.

فكيف يصيبه به ثم يطلب منه أن يهجره؟؟

إذاً الكلمة **الرُّجْزَ** بضم الراء تعني من يجلب لنفسه سبباً يؤدي لعذابه ومرضه ،كما في حالة محمد ص .

اذاً ،معنى قوله تعالى:**وَالرُّجْزَ فَاهْجُرْ **: هو ما تسبب به النبي ص من ضعفٍ وتخريب لجسمه من الهم والغم وكثرة التفكير وانعزاله عن الناس والتزامه داره، فأمرضه ذلك و أتعبه،وجعله يتدثر.

وكان السبب تكذيب الناس له وحزنه عليهم،وجسامة المهمة الموكلة له: (فَلَا تَذْهَبْ نَفْسُكَ عَلَيْهِمْ حَسَرَاتٍ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ بِمَا يَصْنَعُونَ) .

فأمره الله تعالى بهجر ذلك ونزع تدثره،و تطهير ثوبه ،والخروج للناس لتبليغهم ما نزل عليه من الحق :

**يَا أَيُّهَا الْمُدَّثِّرُ (1) قُمْ فَأَنذِرْ (2) وَرَبَّكَ فَكَبِّرْ (3) وَثِيَابَكَ فَطَهِّرْ (4) وَالرُّجْزَ فَاهْجُرْ (5) .               

ونلاحظ في هذه الآيات من سورة المدثر أُسلوب: أولوية الخطاب الإلهي.

فإذا قرأت الآيات بالعكس،فسيصبح لدينا كبشر، الترتيب منطقياً:

هجر الرُجز،أي مسببات الضعف و العذاب، ثم تطهير الثياب ،وقد ذكرها تعالى بالجمع ،والمعنى هنا البدن كثوبٍ دنيوي للنفس،أي * تطهير البدن بالإغتسال *وتعني كذلك الثياب

الخارجية من ملابس وكساء ،وذلك بسبب التدثر المبالغ فيه بسبب المرض ، ،ثم تكبير الله عز وجل،والمعنى هنا هو الصلاة،،وأيضاً تعني أن لا يخاف أحداً سوى الله تعالى ، ثم القيام والخروج من البيت لإنذار الناس .

 

لكن،كما قلنا،الأسلوب هنا هو ** أولوية الخطاب الإلهي** ،وأهمها بالنسبة له سبحانه إنذار الناس،أي تبليغهم بما نزل من الحق .

وقد فهم الرسول ص سبب تسلسل الخطاب الإلهي بتلك الطريقة ،وأهمية تبليغ الناس وانذارهم ،وعمل بحسب الترتيب له كبشر.

وأما قوله تعالى**وَلَا تَمْنُن تَسْتَكْثِرُ (6) وَلِرَبِّكَ فَاصْبِرْ** فهو يعود على قوله **قُمْ فَأَنذِرْ** أي لا يمُن ويستكثر على الناس أنه يدعوهم إلى الله تعالى ،فحقٌ لهم أن يرسل الله تعالى لهم رسولاً ليقيم الحُجة عليهم.

 

وقد تكرر أُسلوب**** أولوية الخطاب الإلهي**** في العديد من آيات القرآن الكريم ،كقوله تعالى: ** وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْعَقَبَةُ (12) فَكُّ رَقَبَةٍ (13) أَوْ إِطْعَامٌ فِي يَوْمٍ ذِي مَسْغَبَةٍ (14) يَتِيمًا ذَا مَقْرَبَةٍ (15) أَوْ مِسْكِينًا ذَا مَتْرَبَةٍ (16) ثُمَّ كَانَ مِنَ الَّذِينَ آمَنُوا وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ وَتَوَاصَوْا بِالْمَرْحَمَة** .

ونلاحظ هنا أن الأولوية في القيام بالأعمال الصالحة سبقت الإيمان والتواصي بالصبر والمرحمة… طبعاً،لا يعني ذلك الإنقاص من قدر الإيمان،ولكن بد أن يُدرك المؤمن مدى أهمية العمل الصالح .

 

والحمدُ لله رب العالمين.

 

والله تعالى أعلم.

عليك ان تكون مسجلا بالموقع لكى تستطيع ان تعلق

About the Author

احمد بغدادي

احمد بغدادي

More articles from this author

أحدث التعليقات

إتصل بنا

عنوانك البريدى(*)
الموضوع(*)
الرسالة(*)
كم عدد أيات القرأن
Answer :(*)
تعليقات الموقع القديمة

الوقت الآن

We have 155 guests and no members online