أحدث المقالات

Previous Next
ثورة يوليو 1952, ما لها وما عليها     فى 23 يوليو عام 1952, اى منذ 66 عاما, قام الجيش المصرى بثورة على نظام الحكم الملكى, واطاح بالحكومة والملك وقام بنفى الملك خارج مصر, وتولى الحكم لإصلاح ما أفسده نظام الحكم السابق بكل ما كان به من موبقات, ولأنى عاصرت تلك الثورة وكنت فى الحادية عشر من READ_MORE
ورتل القرأن ترتيلا فى مناقشة مع احد أصدقائى الاعزاء عن قراءة القرآن وبالطبع عن إعجابه بقراءة القرآن بالطريقة التى تسمى التجويد , دار النقاش حول مفهومى لقراءة القرآن كما امر الله به , رتل القرآن ترتيلا, ومع هذا الصديق وعدد اخر من اصدقائه الكرام, وبالطبع لم يتفق احد معى على ان الله لم READ_MORE
التاريخ الإسلامى وحقيقته التى ينبغى ان يعرفها الجميع                                                     التاريخ الإسلامى وحقيقته التى ينبغى ان يعرفها الجميع   التاريخ الإسلامى كما ينبغى ان نفهم من الجملة, هو الكتابه التاريخية او بمعنى اصح التأريخ, عن الإسلام لفترة محدودة او غير محدودة, عرض وذكر جميع الأحداث او بعضها مما يستطيع الكاتب او المؤلف ان يجمعها من مراجع موثوق بها عن READ_MORE
التماثيل،الأصنام والأوثان،الرِجزُ، الرُجزَ ما هو الفرق بين التمثال والصنم والوثن؟؟؟ لماذا ذكرت كلمة *الرِجز* في أغلب الآيات بكسر الراء، بينما ذكرت في سورة المدثر بضم الراء* الرُجزَ؟ُ الرِِجزُ تعريفاً هو قوة الخراب المسببة للدمار والموت, أو الألم والعذاب والمرض ،وقد يكون مادياً أو معنوياً. والرِجزُ لا يعني العذاب ، فقد ميز سبحانه بين الرجز READ_MORE
ليلة القدر, ما هى على وجه التحديد ليلة القدر, ما هى على وجه التحديد اولا, يقول عز وجل, سلام هى حتى مطلع الفجر, فما هو معنى السلام فى الآية؟ ثانيا, هل مطلع الفجر خاص بمكان واحد جغرافيا ؟ يعنى ممكن مثلا يكون هذا المكان فى قرية ما او مدينه ما فقط بحيث نراعى ان السلا م فد READ_MORE
وعلى الذين يطيقونه 2 -------------------------------------------------   READ_MORE
القمة العربية الإسلامية الأمريكية القمة العربية الإسلامية الأمريكية   تحت عنوان, القمة العربية الإسلامية الأمريكيه, نشرت جريده الأخبار التافهه, ورئيس تحريرها الغبى ياسر رزق, خبرا عن زيارة ترامب للسعوديه, وعنوان الخبر فى حد ذاته إن دل على شيئ فإنما يدل على غباء وسفاهة وعبط وتفاهه المحرر ورئيس التحرير, بل والقارئ الذى لا يعترض على READ_MORE
نقض قواعد مشروعية الإرهاب 3:آية السيف وقتال أهل الكتاب بسم الله الرحمن الرحيم: " قاتلوا الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَا بِالْيَوْمِ الْآخِرِ وَلَا يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَلَا يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حَتَّىٰ يُعْطُوا الْجِزْيَةَ عَن يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ (29)التوبة. هناك واقعان مختلفان متناقضان،واقع القرآن الكريم وحقائقه وتشريعاته،وواقع كتب التراث من أحاديث ومفسرين وتاريخ ،لا READ_MORE
تساؤلات من القرآن – 71 تساؤلات من القرآن –71   فى هذه الحلقة من التساؤلات, نبدأ من الآية رقم 243 من سورة البقرة: أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ خَرَجُواْ مِن دِيَارِهِمْ وَهُمْ أُلُوفٌ حَذَرَ الْمَوْتِ فَقَالَ لَهُمُ اللَّهُ مُوتُواْ ثُمَّ أَحْيَاهُمْ إِنَّ اللَّهَ لَذُو فَضْلٍ عَلَى النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَشْكُرُونَ تبدأ الأية بكلمة ( READ_MORE
مرتبة الوالدين في الحياتِ الدنيا بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين على أمور دنيانا والدَين.. وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له.. والصلاة والسلام على والدينا وعلى جميع الأنبياء والمُرسلين… وبعد * مرتبة الوالدين في الحياتِ الدنيا… بعد الله جل جلاله مباشرة: ظلت العلاقة مع الوالدين… علاقة يشوبها الغموض والإستعداء ضد أوامر الله جل READ_MORE
أطلقوا سراح/ محمد عبدالله نصر.. يا سيسي بسم الله الرحمن الرحيم أطلقوا سراح/ محمد عبدالله نصر.. يا سيسي في كل يوم نسعى ونساهم فيه ونبدل الوقت والجهد فيه, لتحرير مصر من العقلية الأصولية الدينية السلفية الكهنوتية الطاغوتية الإبليسية الشيطانية, لتخطوا مصر خطوة الى الأمام في سبيل التحرُر والإنعتاق نحو التقدُم والحضارية والبشرية والإنسانية والحريات والكرامات.. نجدها, بدلا READ_MORE
إسلام بغير مسلمين, ام مسلمين بغير إسلام إسلام بغير مسلمين, ام مسلمين بغير إسلام   يبلغ عدد المسلمين او هؤلاء الذين يدعون إنتماءهم للإسلام حوالى 1.6 مليار نسمه, اى حوالى اكثر من 20% من نسبة سكان العالم, ويفتخر هؤلاء بأنهم ينتسبون إلى الدين الأكثر نموا فى العالم, فبينما تقل نسبة بعض الأديان الأخرى بإطراد مستمرفالإسلام ينموا هو READ_MORE
مؤسسة الأزهر!! أمام القضاء المصري؟؟ مؤسسة الأزهر!! أمام القضاء المصري؟؟ بسم الله الرحمن الرخيم أي مراقب أو محلل سياسي بسيط, سيجد بكل الوضوح, كيف هي المقارنات في مصر, بين القديم والجديد. مصر الرائدة طوال تاريخها, المتجذر في عمق التاريخ, وما شهدته طوال سيرة تاريخها القديم, من إقتصاد قوي وحضارات وعلوم إنسانية باهرة لازالت ملامحها شاخصة حتى يومنا READ_MORE

مؤسسة الأزهر!! أمام القضاء المصري؟؟

مؤسسة الأزهر!! أمام القضاء المصري؟؟
بسم الله الرحمن الرخيم
أي مراقب أو محلل سياسي بسيط, سيجد بكل الوضوح, كيف هي المقارنات في مصر, بين القديم والجديد. مصر الرائدة طوال تاريخها, المتجذر في عمق التاريخ, وما شهدته طوال سيرة تاريخها القديم, من إقتصاد قوي وحضارات وعلوم إنسانية باهرة لازالت ملامحها شاخصة حتى يومنا هذا, في كل العلوم والمعارف والحضارات ومكامن القوة والريادة, ومن كونها أُسست أصلا طوال تاريخها, كدولة مدنية, بالمقارنة مع باقي الدول العربية مجتمعة, بل وظلت مصر هي الرائدة والنموذج الذي يحتذى به طوال تاريخها, وما كان لهذا أن يتحقق إلا بالعلماء والمفكرين والتنويريين والعقلاء والباحثين, والذين من خلالهم تقوم الأمم والعلوم والحضارات.
ماذا حدث لمصر اليوم!!؟؟ بعدما أنهارت وضعفت وتعاني صنوف الجهل والتخلف والفقر والمظالم والقمع والقهر والبطش ضد كل العلماء والمفكرين والتنويريين والباحثين والعقلاء المصريين!!؟؟ لماذا تحولت مصر الى, يا إما دولة بوليسية قمعية بطشية ضد العلماء والمفكرين والتنويريين والعقلاء المصريين!!؟؟ أو دولة دينية مذهبية كهنوتية!! كسوط وسلاح موجه ومسلط ضد العلماء والمفكرين والتنويريين والباحثين والعقلاء المصريين!!؟؟
كيف ستنهض مصر وتعيد حضارتها القديمة الرائدة, في ظل هكذا أنظمة قمعية بطشية !!؟؟ ولديها – مصر - كل مقومات القوة من كونها دولة مدنية طوال تاريخها, إذا أرادت أن تنهض بعلومها وحضاراتها من جديد!!؟؟ لماذا لا نبحث عن أسباب ضعفنا ومقومات القوة لدينا !!؟؟ حتى نصحو ونستفيق من حالة الغيبوبة والضعف التي وصلنا إليها !!؟؟ بالمقارنة مع باقي دول العالم, التي تنتج وتكتشف وتصدر الينا, التقنيات والعلوم والحضارات والمعارف!؟
مؤسسة الأزهر في مصر!! مؤسسة إرهابية؟؟
كلنا قد علم سلفا, كيف إن المنظمة الدولية, مؤسسة حقوق الإنسان الدولية, كمؤسسة قانونية, قد صنفت مؤسسة الأزهر في مصر!! كمؤسسة إرهابية؟؟ بعدما كثر اللغط والحديث عن مناهج مؤسسة الأزهر في مصر وعلاقتها بالإرهاب!! ولا يخفى على أحد, بأن مناهج هذه المؤسسة الكهنوتية, قد ساهمت الى حد كبير لتخريج القتلة والمجرمين والقاعدة والدواعش والإرهابيين؟؟ التي أصبحت – هذه المؤسسة - تهدد الأمن القومي المصري اساسا؟؟ وتنشر سمومها وضلالها وجهلها وكهنوتها الى باقي بقاع كوكب الأرض!! كيف إن النظام المصري, لا يدرك خطورة هكذا مؤسسة كهنوتية جاهلية ظلامية على أمنه القومي!! وتخريجها للقتلة والمجرمين والقاعدة والدواعش والإرهابيين؟؟ وخطرها على أمنها القومي أولا!!!؟؟؟ بل وتسمح لها – دستوريا -!! بأن تمارس هكذا أعمال ونشاطات إرهابية من خلال مناهجها الدراسية الكهنوتية الإرهابية!!؟؟
الأنكى والأمَر, بأن يُطلق على هذه المؤسسة الإبليسية الشيطانية, لقب الأزهر ( الشريف)!!!؟؟؟ بينما هي المعنية بمحاربة الله ورسوله والسعي في الأرض فسادا !!!؟؟؟ على أديانهم الأرضية الوضعية المذهبية ( سُنية كانت أم شيعية ) ينكرها الله جل جلاله بوضوح في القرءان الكريم!!؟؟ ولم يقتصر الأمر عند هذا, بل ظلت تلاحق وتستهدف وتقمع وتبطش بكل صفاقة, ضد العلماء والمفكرين والتنويريين والباحثين والعقلاء المصريين!!؟؟ مستمدة قوتها من الدستور المصري المتخلف الجاهل!!؟؟ ولا من حسيب عليها ولا من رقيب!!؟؟ بل وتلقى الدعم والمساندة من النظام المصري!!؟؟ ما أدى بالنتيجة الى هروب كل العلماء و والمفكرين والتنويريين والباحثين والعقلاء المصريين, الى خارج مصر!! أو قابعون في سجون مصر!!؟؟

مؤسسة الأزهر!! أمام القضاء المصري؟؟
بعدما تبين لكل المصريين خصوصا والعالم عموما, خطر هذه المؤسسة الكهنوتية الإبليسية الشيطانية, فتقع بالضرورة المسئولية, على عاتق العلماء والمفكرين والتنويريين والباحثين والعقلاء المصريين!!؟؟ أن يقدموا هذه المؤسسة الكهنوتية ( الأزهر غير الشريف ) الى القضاء المصري, النزيه والعادل لمحاكمتها, وضرورة أن يتحالف العلماء و والمفكرين والتنويريين والباحثين والعقلاء المصريين!!؟؟ لتشكيل جبهة مواجهة ضد هذه المؤسسة الكهنوتية وتأثيرها الإجرامي على أمن مصر القومي أولا, وملاحقتها قضائيا, لإستهدافها غير القانوني للعلماء و والمفكرين والتنويريين والباحثين والعقلاء المصريين!!؟؟ من خلال المناهج التي يتم تدريسها في هذه المؤسسة الكهنوتية!! وتأثيره السلبي المباشر على نهضة وحضارة مصر, وما وصلت اليه اليوم, من ضعف وتخلف وملاحقات وسجون وتعذيب وبطش وقمع للإنسان المصري عموما, ناهيك عن إستهدافها وملاحقاتها غير المسئولة ضد العلماء و والمفكرين والتنويريين والباحثين والعقلاء المصريين!!؟؟ وخاصة , إن هذه المؤسسة الكهنوتية الإبليسية الشيطانية, قد تم إدانتها من المؤسسات والمنظمات القانونية الدولية الخاصة بحقوق الإنسان!!
أي تقاعس أو تباطؤ أو تراجُع, من العلماء والمفكرين والتنويريين والباحثين والعقلاء المصريين!!؟؟ في تشكيل جبهة موحدة لمقاضاة هذه المؤسسة الكهنوتية وإلغائها نهائيا!! هو وبال عليهم أولا قبل أن يكون وبالا على الشعب المصري خاصة وسكان كوكب الأرض عامة؟؟ وهي مسؤولية كبيرة تقع على عاتق العلماء والمفكرين والتنويريين والباحثين والعقلاء المصريين!!؟؟ ولا مناص من هذه المواجهة الحتمية, اليوم قبل غد, فخير وسيلة للدفاع هي الهجوم.
والله ولي التوفيق

عليك ان تكون مسجلا بالموقع لكى تستطيع ان تعلق

About the Author

فوزى فراج

فوزى فراج

More articles from this author

أحدث التعليقات

إتصل بنا

عنوانك البريدى(*)
الموضوع(*)
الرسالة(*)
كم عدد سور القرأن
Answer :(*)
تعليقات الموقع القديمة

الوقت الآن

We have 105 guests and no members online