أحدث المقالات

Previous Next
الرئيس الأمريكي وعادل الجُبير متورطان بقتل خاشقجي لا يخفى على العالم اليوم, الجريمة البشعة الوحشية الشنيعة, الني تعرض لها الصحفي السعودي / جمال خاشقجي في القنصلية السعودية بأسطنبول النركية في الثاني من اكتوبر لهذا العام 2018 والتي أثارت تقزز وقرف كل العالم, لبشاعة هذه الجريمة الشنعاء, والطريقة الوحشية التي هزت ضمير العالم الحر وما ترتكبه هذه الأسرة READ_MORE
ثورة يوليو 1952, ما لها وما عليها     فى 23 يوليو عام 1952, اى منذ 66 عاما, قام الجيش المصرى بثورة على نظام الحكم الملكى, واطاح بالحكومة والملك وقام بنفى الملك خارج مصر, وتولى الحكم لإصلاح ما أفسده نظام الحكم السابق بكل ما كان به من موبقات, ولأنى عاصرت تلك الثورة وكنت فى الحادية عشر من READ_MORE
ورتل القرأن ترتيلا فى مناقشة مع احد أصدقائى الاعزاء عن قراءة القرآن وبالطبع عن إعجابه بقراءة القرآن بالطريقة التى تسمى التجويد , دار النقاش حول مفهومى لقراءة القرآن كما امر الله به , رتل القرآن ترتيلا, ومع هذا الصديق وعدد اخر من اصدقائه الكرام, وبالطبع لم يتفق احد معى على ان الله لم READ_MORE
التاريخ الإسلامى وحقيقته التى ينبغى ان يعرفها الجميع                                                     التاريخ الإسلامى وحقيقته التى ينبغى ان يعرفها الجميع   التاريخ الإسلامى كما ينبغى ان نفهم من الجملة, هو الكتابه التاريخية او بمعنى اصح التأريخ, عن الإسلام لفترة محدودة او غير محدودة, عرض وذكر جميع الأحداث او بعضها مما يستطيع الكاتب او المؤلف ان يجمعها من مراجع موثوق بها عن READ_MORE
التماثيل،الأصنام والأوثان،الرِجزُ، الرُجزَ ما هو الفرق بين التمثال والصنم والوثن؟؟؟ لماذا ذكرت كلمة *الرِجز* في أغلب الآيات بكسر الراء، بينما ذكرت في سورة المدثر بضم الراء* الرُجزَ؟ُ الرِِجزُ تعريفاً هو قوة الخراب المسببة للدمار والموت, أو الألم والعذاب والمرض ،وقد يكون مادياً أو معنوياً. والرِجزُ لا يعني العذاب ، فقد ميز سبحانه بين الرجز READ_MORE
ليلة القدر, ما هى على وجه التحديد ليلة القدر, ما هى على وجه التحديد اولا, يقول عز وجل, سلام هى حتى مطلع الفجر, فما هو معنى السلام فى الآية؟ ثانيا, هل مطلع الفجر خاص بمكان واحد جغرافيا ؟ يعنى ممكن مثلا يكون هذا المكان فى قرية ما او مدينه ما فقط بحيث نراعى ان السلا م فد READ_MORE
وعلى الذين يطيقونه 2 -------------------------------------------------   READ_MORE
القمة العربية الإسلامية الأمريكية القمة العربية الإسلامية الأمريكية   تحت عنوان, القمة العربية الإسلامية الأمريكيه, نشرت جريده الأخبار التافهه, ورئيس تحريرها الغبى ياسر رزق, خبرا عن زيارة ترامب للسعوديه, وعنوان الخبر فى حد ذاته إن دل على شيئ فإنما يدل على غباء وسفاهة وعبط وتفاهه المحرر ورئيس التحرير, بل والقارئ الذى لا يعترض على READ_MORE
نقض قواعد مشروعية الإرهاب 3:آية السيف وقتال أهل الكتاب بسم الله الرحمن الرحيم: " قاتلوا الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَا بِالْيَوْمِ الْآخِرِ وَلَا يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَلَا يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حَتَّىٰ يُعْطُوا الْجِزْيَةَ عَن يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ (29)التوبة. هناك واقعان مختلفان متناقضان،واقع القرآن الكريم وحقائقه وتشريعاته،وواقع كتب التراث من أحاديث ومفسرين وتاريخ ،لا READ_MORE
تساؤلات من القرآن – 71 تساؤلات من القرآن –71   فى هذه الحلقة من التساؤلات, نبدأ من الآية رقم 243 من سورة البقرة: أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ خَرَجُواْ مِن دِيَارِهِمْ وَهُمْ أُلُوفٌ حَذَرَ الْمَوْتِ فَقَالَ لَهُمُ اللَّهُ مُوتُواْ ثُمَّ أَحْيَاهُمْ إِنَّ اللَّهَ لَذُو فَضْلٍ عَلَى النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَشْكُرُونَ تبدأ الأية بكلمة ( READ_MORE
مرتبة الوالدين في الحياتِ الدنيا بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين على أمور دنيانا والدَين.. وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له.. والصلاة والسلام على والدينا وعلى جميع الأنبياء والمُرسلين… وبعد * مرتبة الوالدين في الحياتِ الدنيا… بعد الله جل جلاله مباشرة: ظلت العلاقة مع الوالدين… علاقة يشوبها الغموض والإستعداء ضد أوامر الله جل READ_MORE
أطلقوا سراح/ محمد عبدالله نصر.. يا سيسي بسم الله الرحمن الرحيم أطلقوا سراح/ محمد عبدالله نصر.. يا سيسي في كل يوم نسعى ونساهم فيه ونبدل الوقت والجهد فيه, لتحرير مصر من العقلية الأصولية الدينية السلفية الكهنوتية الطاغوتية الإبليسية الشيطانية, لتخطوا مصر خطوة الى الأمام في سبيل التحرُر والإنعتاق نحو التقدُم والحضارية والبشرية والإنسانية والحريات والكرامات.. نجدها, بدلا READ_MORE
إسلام بغير مسلمين, ام مسلمين بغير إسلام إسلام بغير مسلمين, ام مسلمين بغير إسلام   يبلغ عدد المسلمين او هؤلاء الذين يدعون إنتماءهم للإسلام حوالى 1.6 مليار نسمه, اى حوالى اكثر من 20% من نسبة سكان العالم, ويفتخر هؤلاء بأنهم ينتسبون إلى الدين الأكثر نموا فى العالم, فبينما تقل نسبة بعض الأديان الأخرى بإطراد مستمرفالإسلام ينموا هو READ_MORE

تعدد الزوجات فى الإسلام

تعدد الزوجات فى الإسلام

 

لاحظت فى العديد من المنشورات على الفيس بوك اخيرا, التعرض لموضوع تعدد الزوجات فى الإسلام, ورغم الإختلاف فى موضوع النقاش عن تعدد الزوجات او المشكلة المعروضة فى ذلك المنشور, غير انهم جميعا بدون إستثناء , لم يتعرضوا إلى شرط تعدد الزوجات فى الإسلام, ودارت المناقشات حول فارق السن او إشهار ذلك الزواج او الحالة النفسية للزوجة الأولى ....الخ الخ , وعندما كان هناك إعتراضا على ذلك الزواج, جاء الإعتراض من نص القرآن الذى تحدث عن العدل بين الزوجات وتحدث على ان الرجال قد يكون من الصعوبة تنفيذ شرط العدل الذى جاء فى نص الآية 129 من سورة النساء, ولن تستطيعوا ان تعدلوا بين النساء ولو حرصتم فلا تميلوا كل الميل فتذروها كالمعلقة وان تصلحوا وتتقوا فان الله كان غفورا رحيما.

تعدد الزوجات هى حالة من حالات التعدد فى الزواج وهى تحتل مرتبه الصدارة, رغم ان هناك حالات من التعدد المختلفه فى العالم, مثلا تعدد الأزواج , بمعنى ان يكون للمرأة اكثر من زوج, او زواج عدد من الأخوة بإمرأة واحدة , وهما نوعان مختلفان من تعدد الأزواج , ورغم انهما موجودان فى اماكن قليلة جدا من العالم , ولكنهما حالات قليلة لا تستحق الإفاضة والشرح.

تعدد الأزواج او الزوجات هو من الامور التى ترفضها جمعيه حقوق الإنسان فى الأمم المتحدة, والدول الإسلامية او معظمها على وجه التحديد قد رفض توقيع تلك المعاهدة, ولكن لجنه حقوق الإنسان لا تستطيع ان تعاقب اى من تلك الدول الإسلامية التى رفضت التوقيع ,بل ولا يبدو ان تلك المنظمة قد حاولت معاقبة اى من الدول الموقعه على تلك الإتفاقية فى حالات وجود تعدد الأزواج بها, وقد ترك ذلك لقانون الدولة نفسه, فمثلا, فى الولايات المتحدة تعدد الأزواج يعاقب عليه القانون, ولا يستيطع اى مسلم مقيم فى الولايات المتحدة ان يتزوج اكثر من زوجة فى امريكا, بالطبع هناك البعض الذين لهم زوجات فى بلادهم ولا يعلنون عنهن ومن ثم يمكن لهم الزواج فى الولايات المتحدة من زوجة واحدة, كذلك , فحتى العقيدة المسيحية التى فى أغلب فروعها لا تسمح بتعدد الزوجات, غير ان هناك فرع منها , يسمى المورمونز- Mormons , يسمح بتعدد الزوجات بدون حدود للعدد, ولكنهم يمارسون ذلك التعدد دون تسجيله فى السجلات الحكومية, ولكنهم يعيشون فى اغلب الأحيان فى مجتمعاتهم المغلقة, ويمارسون التعدد فى الزوجات , وعندما تغضب احدى الزوجات وتغادر ذلك المجتمع دون ان يتم طلاقها من زوجها او دون ان يتم التوافق بينهم, فيحدث فى بعض الأحيان ان تقوم بالشكوى وتقديم الأدلة على تعدد زوجاته, وهنا يتدخل القانون ويوضع الزوج فى السجن ولا يحدث ذلك كثيرا بحيث يمكن ذكر التفاصيل, ولكنه يحدث احيانا.

موقف الأديان من التعدد, ليس هناك دينا واحدا او عقيدة واحدة تسمح بتعدد الأزواج , بمعنى ان يكون للمرأة اكثر من زوج, اما تعدد الزوجات, فالاديان لها مواقف مختلفة, الإسلام كما نعرف يسمح بذلك, المسيحية لا تسمح بذلك بإستثناء طائفة المورمون, اليهودية , رغم ان التوارة وتاريخهم ممتلئ بتعدد الزوجات بين أنبيائهم, وليس هناك ما يمنع تعدد الزوجات, غير انهم فى عصرنا الحديث لا يوجد اى دليل على تعدد الزوجات بين اليهود.الهندوس دينهم معقد إلى حد ما, ويسمح فى بعض المقاطعات بزواج الرجل بإمرأة أخرى طالما ان زوجته الأولى هى من نفس طبقته والثانية من طبقة اقل , البوذيه لا يتم الزواج فيها بمراسم امام الكاهن , ورغم ان الكهنه لا يقرون تعدد الزوجات , ولكن تعدد الزوجات موجود بين هؤلاء الذين يعتنقون البوذية.

نعود إلى موضوع المقالة وهو تعدد الزوجات فى الإسلام, ونتساءل, هل كان هناك تعدد للزوجات قبل الإسلام ؟

 والإجابة على هذا السؤال هو نعم, كان هناك تعدد للزوجات بدون اى حدود, بل كانت هناك زيجات حرمها القرآن بعد نزول الإسلام, مثل زواج الإبن من زوجة إبيه بعد وفاته او إن طلقها, وزواج الأختين او الجمع بين المرأه وأمها ..........الخ مما حرمه الإسلام خلال نزول القرآن وفى المراحل المختلفة من نزوله, ليس هناك معلومات متوافرة حول زواج الرجل من إبنته او زواج الإبن من أمه, وإن كانت مثل تلك الزيحات موجودة فى التاريخ , بل إن الشافعى قدس الله سره, أفتى, مرة أخرى, أفتى بأن من حق الرجل ان يتزوج إبنته من الزنا, يمعنى انه لو زنا رجل بإمراة, وولدت إنثى, فهى ليست إبنه هذا الرجل ومن حقه ان يتزوجها. المهم نعود للموضوع بأن تعدد الزوجات ليس بدعة إسلامية بل كان معروفا قبل الإسلام فى انحاء العالم وفى مختلف الديانات كما أسلفنا أعلاه.

نأتى إلى الإسلام وإباحة الزواج من اكثر من إمراة بحد أقصى أربعة نساء, نرى ان المسلمين قد أساءوا تطبيق هذا التحليل, فمعظم إن لم يكن جميع تعدد الزوجات بين المسلمين الأن هو متعه للزوج اولا وأخيرا, هناك من يتزوج ومعظمهم من كبار السن, عندما تكبر زوجته معه فى السن, ويراها قد تغيرت بسبب الحياة الزوجية وولادة وتربية الأطفال والسهر على رعايتهم ومعهم الزوج, فتتغير نظرته إليها, وإن كان ثريا حتى ولو كان فقيرا عند زواجه ثم ساعدته زوجته على جمع المال, فأول ما يفكر فيه هو ان يتزوج من إمراة او فتاة اصغر سنا واجمل من الزوجة الاولى , ويقولون ان زواجه من فتاة ربما فى عمر إبنته يعيد إليه الشباب والطاقة والحيوية بعد ان كان يبدو عليه الهرم والكسل والتقاعد..............هذا نوع من الزواج الثانى للرجل, وهناك من يتزوج اكثر من إمراة لتوافر الأموال لديه ولمقدرته على الإنفاق على اربع زوجات , وهناك من لا تحمل زوجته الأولى, فيتزوج الثانية من أجل ان يصبح لديه اولاد, بل هناك حالات من ازواج تزوجوا اربعة من أجل الأولاد ولم تحبل اى من زوجاته فيقوم بتطليق احداهن ليتزوج من اخرى طمعا فى الأولاد ولكن مهما فعل فالمشكلة مشكلته هو وليس مشكلة اى من زوجاته.

بالطبع لا يمكن انكار دور الجنس فى موضوع الزوجة الثانية فما بعدها, فهناك من الرجال من يصيبة العجز الجنسى مع زوجته ويعتقد انها هى السبب , فيقوم بالزواج بأخرى اكثر جمالا وإثارة طمعا فى إستيعاد مقدرته الجنسية, ومثل تلك الزيجات قد تنجح لفترة قصيرة او لا تنجح مطلقا فيعاود الزواج من ثالثة او رابعة.  كل تلك السيناريوهات التى قدمتها واكثر من ذلك بكثير هو ما يحدث بين المسلمين فى العالم الأن وينتج عنه تعدد الزوجات.

ولكن, هل كل ذلك من الأسباب التى ذكرناها يتفق مع ما أمر الله به فى تحليل الزواج من ثانية وثالثة ورابعة ؟؟ الإجابة بإختصار شديد, لا ثم لا ثم لا. فطبقا للقرآن كل تلك الزيجات التى وصفناها اعلاه لا تتفق مع نص او محتوى او مفهوم الأوامر الإلهية فى ذلك الشأن.

ويتساءل القارئ, كيف ذلك , كيف ان جميع تلك الزيجات فى الإسلام تخالف ما امر الله به, بمعنى انها لا يمكن ان تكون حلالا بل قد توصف بأنها زنا او فاحشة لا يدركها كل من يفعلها, وأصحاب العمائم انفسهم تجدهم متزوجين من اكثر من زوجة دون مرعاة الشروط التى وضعها الله سبحانه وتعالى, كيف يمكن كان يحدث ذلك ؟

تعالى نستعرض معا الايات الى حللت الزواج بأكثر من زوجة بحد أقصى أربعة. الآية التى حللت تعدد الزوجات وحددت حدا اقصى أربعة زوجات هى: وان خفتم الا تقسطوا في اليتامى فانكحوا ما طاب لكم من النساء مثنى وثلاث ورباع فان خفتم الا تعدلوا فواحدة او ما ملكت ايمانكم ذلك ادنى الا تعولوا. النساء رقم 4.

هناك شرط واضح لا يمكن ان تخطؤه العين او السمع او العقل , إن خفتم الا تقسطوا فى اليتامى, مرة أخرى, إن خفتم ألا تقسطوا فى اليتامى, مرة ثالثة لكى لا يدعى احد اننا لم نذكر ذلك, إن خفتم ألا تقسطوا فى اليتامى, إن حرف شرط, هذا هو الشرط الذى وضعه الله فى تلك الآية, إن خفتم ألا تقسطوا فى اليتامى, ما معنى ذلك, فى حالة وفاة الأب سواء فى الوفاة الطبيعية او بعد الحروب خاصة وعندما يقتل الكثير من الرجال, ويتركون خلفهم زوجات ارامل ولهن أبناء يتامى, كان المجتمع العربى فى ذلك الوقت, يقوم فيه الرجال سواء من الأقارب او من غيرهم ممن يقومون برعاية هؤلاء اليتامى, فينفقون عليهم سواء من اموالهم او من اموال اليتامى أنفسهم وهم لا يستطيعون لصغر سنهم ولعدم معرفة الأم بإدراة اموالهم , كان هؤلاء الرجال يتعرضون إما لظلم اليتامى فى إدارة اموالهم مقابل اجر او فى تقديم بعضا من اموالهم الخاصة للرعاية بالطبع مع حرمان أولادهم انفسهم من بعض الأموال التى ينفقونها على هؤلاء اليتامى , أضف إلى ذلك , بالطبع دخولهم إلى بيوت هؤلاء اليتامى من اجل الرعاية وتعرضهم ربما لإغراء وجودهم مع الأم .......الخ الخ من تلك المواقف. الأية واضح كل الوضوح, إن خفتم ألا تقسطوا فى اليتامى, فإنكحوا ما طاب لكم من النساء , من هن هؤلاء النساء, إنهن امهات اليتامى التى بدأت الآية بذكرهم, مثنى وثلاث ورباع, هذه هى الآية الوحيدة فى القرآن التى اعطت الضوء الأخضر للزواج من مثنى ثلاث ورباع, فإن خفتم ألا تعدلوا فواحدة, ثم يحذر الله بعد سماحه بتعدد الزوجات من اجل القسط فى اليتامى, ليذكر الرجال, بأن العدل والقسط هما من شروط تطبيق ما سمح الله به, ليقول فإن خفتم ألا تعدلوا فواحدة.

هذه هى الآية الوحيدة فى القرآن التى وضحت ما امر الله به وما سمح به من تعدد الزوجات والشروط التى ينبغى توافرها فى تعدد الزوجات. فهل ما يحدث فى العالم الإسلامى اليوم وما حدث بالأمس فى تعدد الزوجات يستوفى الشرط الإلهى بالسماح بالتعدد ؟؟

بإختصار, لكى يتزوج الرجل إمرأة ثانية على زوجته الأولى او ثالثة او رابعة, فلابد ان تكون الزيجة الثانية والثالثة والرابعة تفى بشرط الآية القرآنيه, بمعنى ان تكون المرأة لها أيتام يعنى ليست بكر, وان يكون ذلك الرجل مكلف برعاية هؤلاء الأيتام , وهذا هو اقل تقدير فى السماح لرجل بالزواج من ثانية ......او ثالثة او رابعة..............................ومن ثم, فإن جميع الزيجات المتعددة فى الإسلام اليوم وامس وربما غدا, لا تستوفى شروط السماح بتلك الزيجات, ومن ثم فهم فى ضلال , وزواجهم يخالف ما امر الله به, اللهم فأشهد اللهم قد بلغت.

عليك ان تكون مسجلا بالموقع لكى تستطيع ان تعلق

About the Author

فوزى فراج

فوزى فراج

More articles from this author

أحدث التعليقات

إتصل بنا

عنوانك البريدى(*)
الموضوع(*)
الرسالة(*)
كم عدد سور القرأن
Answer :(*)
تعليقات الموقع القديمة

الوقت الآن

We have 275 guests and no members online