أحدث المقالات

Previous Next
الرئيس الأمريكي وعادل الجُبير متورطان بقتل خاشقجي لا يخفى على العالم اليوم, الجريمة البشعة الوحشية الشنيعة, الني تعرض لها الصحفي السعودي / جمال خاشقجي في القنصلية السعودية بأسطنبول النركية في الثاني من اكتوبر لهذا العام 2018 والتي أثارت تقزز وقرف كل العالم, لبشاعة هذه الجريمة الشنعاء, والطريقة الوحشية التي هزت ضمير العالم الحر وما ترتكبه هذه الأسرة READ_MORE
ثورة يوليو 1952, ما لها وما عليها     فى 23 يوليو عام 1952, اى منذ 66 عاما, قام الجيش المصرى بثورة على نظام الحكم الملكى, واطاح بالحكومة والملك وقام بنفى الملك خارج مصر, وتولى الحكم لإصلاح ما أفسده نظام الحكم السابق بكل ما كان به من موبقات, ولأنى عاصرت تلك الثورة وكنت فى الحادية عشر من READ_MORE
ورتل القرأن ترتيلا فى مناقشة مع احد أصدقائى الاعزاء عن قراءة القرآن وبالطبع عن إعجابه بقراءة القرآن بالطريقة التى تسمى التجويد , دار النقاش حول مفهومى لقراءة القرآن كما امر الله به , رتل القرآن ترتيلا, ومع هذا الصديق وعدد اخر من اصدقائه الكرام, وبالطبع لم يتفق احد معى على ان الله لم READ_MORE
التاريخ الإسلامى وحقيقته التى ينبغى ان يعرفها الجميع                                                     التاريخ الإسلامى وحقيقته التى ينبغى ان يعرفها الجميع   التاريخ الإسلامى كما ينبغى ان نفهم من الجملة, هو الكتابه التاريخية او بمعنى اصح التأريخ, عن الإسلام لفترة محدودة او غير محدودة, عرض وذكر جميع الأحداث او بعضها مما يستطيع الكاتب او المؤلف ان يجمعها من مراجع موثوق بها عن READ_MORE
التماثيل،الأصنام والأوثان،الرِجزُ، الرُجزَ ما هو الفرق بين التمثال والصنم والوثن؟؟؟ لماذا ذكرت كلمة *الرِجز* في أغلب الآيات بكسر الراء، بينما ذكرت في سورة المدثر بضم الراء* الرُجزَ؟ُ الرِِجزُ تعريفاً هو قوة الخراب المسببة للدمار والموت, أو الألم والعذاب والمرض ،وقد يكون مادياً أو معنوياً. والرِجزُ لا يعني العذاب ، فقد ميز سبحانه بين الرجز READ_MORE
ليلة القدر, ما هى على وجه التحديد ليلة القدر, ما هى على وجه التحديد اولا, يقول عز وجل, سلام هى حتى مطلع الفجر, فما هو معنى السلام فى الآية؟ ثانيا, هل مطلع الفجر خاص بمكان واحد جغرافيا ؟ يعنى ممكن مثلا يكون هذا المكان فى قرية ما او مدينه ما فقط بحيث نراعى ان السلا م فد READ_MORE
وعلى الذين يطيقونه 2 -------------------------------------------------   READ_MORE
القمة العربية الإسلامية الأمريكية القمة العربية الإسلامية الأمريكية   تحت عنوان, القمة العربية الإسلامية الأمريكيه, نشرت جريده الأخبار التافهه, ورئيس تحريرها الغبى ياسر رزق, خبرا عن زيارة ترامب للسعوديه, وعنوان الخبر فى حد ذاته إن دل على شيئ فإنما يدل على غباء وسفاهة وعبط وتفاهه المحرر ورئيس التحرير, بل والقارئ الذى لا يعترض على READ_MORE
نقض قواعد مشروعية الإرهاب 3:آية السيف وقتال أهل الكتاب بسم الله الرحمن الرحيم: " قاتلوا الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَا بِالْيَوْمِ الْآخِرِ وَلَا يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَلَا يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حَتَّىٰ يُعْطُوا الْجِزْيَةَ عَن يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ (29)التوبة. هناك واقعان مختلفان متناقضان،واقع القرآن الكريم وحقائقه وتشريعاته،وواقع كتب التراث من أحاديث ومفسرين وتاريخ ،لا READ_MORE
تساؤلات من القرآن – 71 تساؤلات من القرآن –71   فى هذه الحلقة من التساؤلات, نبدأ من الآية رقم 243 من سورة البقرة: أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ خَرَجُواْ مِن دِيَارِهِمْ وَهُمْ أُلُوفٌ حَذَرَ الْمَوْتِ فَقَالَ لَهُمُ اللَّهُ مُوتُواْ ثُمَّ أَحْيَاهُمْ إِنَّ اللَّهَ لَذُو فَضْلٍ عَلَى النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَشْكُرُونَ تبدأ الأية بكلمة ( READ_MORE
مرتبة الوالدين في الحياتِ الدنيا بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين على أمور دنيانا والدَين.. وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له.. والصلاة والسلام على والدينا وعلى جميع الأنبياء والمُرسلين… وبعد * مرتبة الوالدين في الحياتِ الدنيا… بعد الله جل جلاله مباشرة: ظلت العلاقة مع الوالدين… علاقة يشوبها الغموض والإستعداء ضد أوامر الله جل READ_MORE
أطلقوا سراح/ محمد عبدالله نصر.. يا سيسي بسم الله الرحمن الرحيم أطلقوا سراح/ محمد عبدالله نصر.. يا سيسي في كل يوم نسعى ونساهم فيه ونبدل الوقت والجهد فيه, لتحرير مصر من العقلية الأصولية الدينية السلفية الكهنوتية الطاغوتية الإبليسية الشيطانية, لتخطوا مصر خطوة الى الأمام في سبيل التحرُر والإنعتاق نحو التقدُم والحضارية والبشرية والإنسانية والحريات والكرامات.. نجدها, بدلا READ_MORE
إسلام بغير مسلمين, ام مسلمين بغير إسلام إسلام بغير مسلمين, ام مسلمين بغير إسلام   يبلغ عدد المسلمين او هؤلاء الذين يدعون إنتماءهم للإسلام حوالى 1.6 مليار نسمه, اى حوالى اكثر من 20% من نسبة سكان العالم, ويفتخر هؤلاء بأنهم ينتسبون إلى الدين الأكثر نموا فى العالم, فبينما تقل نسبة بعض الأديان الأخرى بإطراد مستمرفالإسلام ينموا هو READ_MORE

مشكلتى هى معنى الساق ومفهومها فى الآية

بالنسبة الى الأية المذكورة, والتفسيرات التى ذكرها الأخ الجليل عزالدين من مصادر الأحاديث المختلفة , فمن الطبيعى ان ما جاء فى التفسيرات ( الحديثية التراثية ), لا يمكن أن يصدقها أحد ممن يستخدمون عقولهم, او منطقهم , وهى صور لا تختلف عن أفلام هوليوود المرعبة, ولابد أن بعض كتاب تلك الافلام قد إطلعوا على بعض من تلك التفاسير والأحاديث.....................

غير أن هناك بعض التفسيرات الحديثة التى لم تأتى من الأحاديث , بل يدعى أصحابها أنها جاءت من القرآن فقط, ومن مفهومهم للقرآن , على وجه المثال هذا التفسير والشرح:

ومن السياق القرآنى لمصطلح ( الساق ) نجده يعنى سير الناس يوم القيامة (مساقين )(على سيقانهم ) مجبرين لا حرية لديهم ولا إختيار،و كل نفس معها سائق وشهيد . فالكشف عن الساق كناية عن السير ـ الذى لا نعرف الان كيفيته ـ ولكن المفهوم لنا أننا نفقد فيه حرية الاختيار التى نتمتع بها الآن ، و نستخدمها فى المعصية و التكذيب بآيات الله تعالى. يمكننا الان أن نصلى ونركع ونسجدـ وهكذا يفعل المؤمنون فى صلاتهم. أما المكذبون فلا يسجدون ولا يصلون. ويتمنون أن يفعلوا ذلك يوم القيامة فلا يستطيعون ، ويقال لهم على سبيل الاستهزاء أن يسجدوا فيحاولون ولكن لا يستطيعون، عندها يتذكرون فى حسرة كيف كانوا فى الدنيا يدعون الى السجود فيرفضون.

ثم هناك تفسيرا أخر من القرآن فقط, ولنقارنه بالتفسير أعلاه الذى كان أيضا من القرآن فقط:

1 ـ تأثر كثيرون بالتشابه بين قوله جل وعلا عن البعث :(يَوْمَ يُكْشَفُ عَن سَاقٍ وَيُدْعَوْنَ إِلَى السُّجُودِ فَلا يَسْتَطِيعُونَ ) وقوله جل وعلا فى قصة ملكة سبأ (قِيلَ لَهَا ادْخُلِي الصَّرْحَ فَلَمَّا رَأَتْهُ حَسِبَتْهُ لُجَّةً وَكَشَفَتْ عَن سَاقَيْهَا )(النمل 44 )، واحتفل بذلك أصحاب الدين السّنى الذين يجسّدون رب العزة ويجعلون له صورة البشر وإستواءه على العرش مثل الانسان وامكانية رؤيته كأى مخلوق. من هنا يؤمنون بأن لله جل وعلا (ساقا ) وإنه يكشف عن ساقه يوم القيامة ليسجد له الناس فلا يستطيعون .

 

2 ـ ولكن كما أكّدنا فى برنامج فضح السلفية عن رؤية الله جل وعلا إنه لابد من إتباع المنهج العلمى فى فهم آيات القرآن وليس بأن ندخل عليه برؤية مسبقة ننتقى لها ما نريد من الآيات ونخرجها عن مفهومها ونتجاهل غيرها ثم نفترى حديثا ، لنفرض على القرآن الكريم أهواءنا.

 

 

3 ـ وبتطبيق المنهج العلمى فى البحث القرآنى يتضح فى النهاية الآتى :

 

3/ 1 : ألاية الكريمة تتحدث عن البعث من القبور: (يَوْمَ يُكْشَفُ عَن سَاقٍ وَيُدْعَوْنَ إِلَى السُّجُودِ فَلا يَسْتَطِيعُونَ خَاشِعَةً أَبْصَارُهُمْ تَرْهَقُهُمْ ذِلَّةٌ وَقَدْ كَانُوا يُدْعَوْنَ إِلَى السُّجُودِ وَهُمْ سَالِمُونَ    ) ( القلم 42 : 43 ).

 

3/ 2 : فالبعث من القبور يبدأ بخروج الساقين وليس الراس ، وتلتف الساق بالساق ويبدا تجميع البشر الى لقاء الله جل وعلا ، وهذا هو المقصود بقوله جل وعلا : (كَلاَّ إِذَا بَلَغَتْ التَّرَاقِيَ وَقِيلَ مَنْ رَاقٍ وَظَنَّ أَنَّهُ الْفِرَاقُ وَالْتَفَّتِ السَّاقُ بِالسَّاقِ إِلَى رَبِّكَ يَوْمَئِذٍ الْمَسَاقُ ) ( القيامة  26 : 30 ).

 

3/ 3 : الله جل وعلا أوضح لنا أن البعث يشبه وضع النبات فى عالمنا ، يقول جل وعلا :( وَتَرَى الأَرْضَ هَامِدَةً فَإِذَا أَنزَلْنَا عَلَيْهَا الْمَاء اهْتَزَّتْ وَرَبَتْ وَأَنبَتَتْ مِن كُلِّ زَوْجٍ بَهِيجٍ ذَلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ وَأَنَّهُ يُحْيِي الْمَوْتَى وَأَنَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنَّ السَّاعَةَ آتِيَةٌ لّا رَيْبَ فِيهَا وَأَنَّ اللَّهَ يَبْعَثُ مَن فِي الْقُبُورِ  ) ( الحج 5 : 7 )، فالأرض الميتة ينزل عليها المطر فتحيا بالنبات ويزدهر النبات ثم لا يلبث أن يموت وتتكر قصة الخلق والبعث. وهذا ما سيحدث فى يوم البعث لنا.

 

3/ 4 : وفى تفصيل أكثر يقول جل وعلا :( وَنَزَّلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً مُّبَارَكًا فَأَنبَتْنَا بِهِ جَنَّاتٍ وَحَبَّ الْحَصِيدِ وَالنَّخْلَ بَاسِقَاتٍ لَّهَا طَلْعٌ نَّضِيدٌ رِزْقًا لِّلْعِبَادِ وَأَحْيَيْنَا بِهِ بَلْدَةً مَّيْتًا كَذَلِكَ الْخُرُوجُ   ) ( ق 9 : 11 ). فكما يحدث فى الدنيا من ماء المطر الذى ينبت به النبات فكذلك (الخروج ) أو البعث. أى يبقى من كل إنسان بذرة بعد موته قد تكون نفسه ، ويوم البعث ينزل مطر على الأرض ينشأ عنه إنبات هذه البذرة فنخرج شأن النبات. والنبات حين يبدأ فى الخروج لا يبدأ بخروج الرأس ولكن بخروج وظهور الساق ، أو تنكشف الأرض عن الساق.عندها لا يستطيع الكافر فى بعثه أن يسجد . وهذا معنى قوله جل وعلا(يَوْمَ يُكْشَفُ عَن سَاقٍ وَيُدْعَوْنَ إِلَى السُّجُودِ فَلا يَسْتَطِيعُونَ خَاشِعَةً أَبْصَارُهُمْ تَرْهَقُهُمْ ذِلَّةٌ وَقَدْ كَانُوا يُدْعَوْنَ إِلَى السُّجُودِ وَهُمْ سَالِمُونَ)( القلم 42 : 43 ).

 

3/ 5 : ويتكرر التماثل بين البعث وخروج النبات فى قوله جل وعلا : (وَهُوَ الَّذِي يُرْسِلُ الرِّيَاحَ بُشْرًا بَيْنَ يَدَيْ رَحْمَتِهِ حَتَّى إِذَا أَقَلَّتْ سَحَابًا ثِقَالاً سُقْنَاهُ لِبَلَدٍ مَّيِّتٍ فَأَنزَلْنَا بِهِ الْمَاء فَأَخْرَجْنَا بِهِ مِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ كَذَلِكَ نُخْرِجُ الْمَوْتَى لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ)( الأعراف 57 ).

 

3/ 6 : وفى إيجاز معجز يقول جل وعلا :(وَاللَّهُ أَنبَتَكُم مِّنَ الأَرْضِ نَبَاتًا ثُمَّ يُعِيدُكُمْ فِيهَا وَيُخْرِجُكُمْ إِخْرَاجًا ) ( نوح 17 : 18 ). فالبعث لنا هو عكس الميلاد ،أو هو إعادة له بطريقة معكوسة ، فى الميلاد تخرج الرأس أولا ثم الساقان اخيرا، وعند البعث يحدث العكس: الساقان واخيرا الرأس.

 

تجد الوضع معكوسا بين الخلق والبعث: (خلق آدم من ماء وتراب وطين ثم أخيرا نفخ النفس فيه ، وخلقنا من نطفة جاءت من مواد غذائية مكونة من ماء وتراب ثم تتحول وتتمحور الى جنين ثم تدخل فيه النفس اخيرا) . فى الموت يحدث ترتيب عكسى ، فالنفس التى هى اخر ما يدخل الجنين وبه يصبح انسانا هى اول ما يخرج منه عند الموت . والماء والتراب والطين أول مراحل الخلق تكون هى نهاية جسد الانسان بنفس الترتيب إذ يعود فى النهاية ترابا ويتبخر منه الماء . فالاعادة هى بالترتيب العكسى.

 

يسرى هذا على الانسان وعلى الكون كله وعلى السماوات والأرض ، يقول جل وعلا عن يوم القيامة وتدمير العالم ليرجع الى نقطة الصفر التى بدأ بها : (يَوْمَ نَطْوِي السَّمَاء كَطَيِّ السِّجِلِّ لِلْكُتُبِ كَمَا بَدَأْنَا أَوَّلَ خَلْقٍ نُّعِيدُهُ )( الأنبياء 104 ).

نقلت التفسير بحذافيره دون أى إضافة أو إزالة.

وقد يتساءل البعض عن وجوه الإختلاف بين التفسيرين , وهما كما يقال من القرآن فقط, فأقول, لا أعرف,ولكن ما أعرفه هو أن المفسر لكلاهما , مفسر واحد !!!!!!

ليس لدى وقت الآن للتعليق على تفسير المفسر الواحد, ولكن ربما فيما بعد.

أنا شخصيا, وأتحدث فقط عن نفسى, لم أقتنع بأيهما, أما تفسير الأخ الكريم عزالدين وإن كان أقرب الى المنطق فى تناول تسلسل الآيات,غير أن  كلمة (((( ساق))))  هنا هى ما لم افهمه رغم كل التفسيرات المختلفة, وأعترف بأنى ليس لدى تفسير أفضل, او حتى تفسير أخر على الإطلاق, ولذلك , فإنى أقول دائما, لا أعرف والله أعلم. وربما سوف يأتى يوم فى المستقبل القريب او البعيد يقوم فيه إنسان فتح الله عليه بتفسير كلمة ( ساق ) التى وردت فى الآية تفسيرا أكثر إقناعا عما قرأته إلى الآن.

عليك ان تكون مسجلا بالموقع لكى تستطيع ان تعلق

About the Author

فوزى فراج

فوزى فراج

More articles from this author

أحدث التعليقات

إتصل بنا

عنوانك البريدى(*)
الموضوع(*)
الرسالة(*)
كم عدد سور القرأن
Answer :(*)
تعليقات الموقع القديمة

الوقت الآن

We have 258 guests and no members online